دعوة لأطفال سورية للمشاركة في مسابقة ألوان وأفكار للعام 2021

 نحو عالم ملون ومن أجل حياة ثقافية سليمة، تمّ الإعلان عن مسابقة ألوان وأفكار من قبل وزارة التربية بالتعاون مع صالة ألف نون ممثلة بمديرها، سفير جمعية ألوان من أجل السلام العالمية الفنان التشكيلي بديع جحجاح، وهي مبادرة تحتضن الطلاب السوريين من كل الشرائح حيث تستهدف كل الفئات العمرية من طلاب مرحلة التعليم الأساسي، مروراً بمرحلة التعليم الإعدادي وانتهاء بالمرحلة الثانوية، وكما جاء في الإعلان على موقع وزارة التربية الالكتروني، فقد بدأت الهيئة المشرفة على هذه المسابقة بقبول الأعمال المشاركة فيها، ومن المقرر أن تستمر بذلك حتى الأول من شهر نيسان القادم حيث يلتزم طلاب الحلقة الأولى من مرحلة التعليم الأساسي برسم موضوع بعنوان (أتخيل عالمي الذي أحب) مع كتابة جملة معبرة على وجه اللوحة ولهم حرية اختيار التقنية والألوان المستخدمة ويفوز عن هذه الفئة (100) مشارك ينال كل منهم مبلغ عشرة آلاف ليرة سورية، أما طلاب الحلقة الثانية من مرحلة التعليم الأساسي فيلتزمون برسم موضوع بعنوان (من سأكون في المستقبل) مع كتابة عبارة معبرة على وجه اللوحة ويفوز عن هذه الفئة (30) مشاركاً وينال كل منهم مبلغ خمسة عشر ألف ليرة، وتم تحديد موضوع بعنوان (رسم شخصية عالمية مؤثرة بأسلوبك الخاص) بأحد المجالات الأدبية والتكنولوجيا والفنون بأنواعها لطلاب المرحلة الثانوية مع حرية استخدام التقنية في الألوان والمواد الأخرى وكتابة جملة معبرة ومختصرة على وجه اللوحة ويفوز عن هذه الفئة (20) مشاركاً وينال كل منهم مبلغ عشرين ألف ليرة.

 وكان الفنان جحجاح قد أوضح في الإعلان، أن هدف المسابقة هو إدخال عالم الفن إلى الأسر السورية جميعها لتكون بوابة العبور إلى ضفة الوعي الإنساني للارتقاء بالإنسان والوطن، مبيناً أن هذه المبادرة تأتي استكمالاً لمشروع تنموي مستدام غايته رفع مستوى العمل الفني، والتعامل الأسري معه على أنه قيمة مضافة يهذب الشخصية، ويساعدها على إيجاد بوابات المستقبل، لافتاً إلى أن الأعمال الفائزة ستعرض من خلال معرض ينقل افتراضياً، وطرحها للبيع، ليعود ريعها إلى الطلاب الفائزين، فضلاً عن وجود فرز للأعمال الفائزة التي تظهر القدرة على الرسم والإبداع؛ بهدف إخضاع أصحابها لورشات عمل يطلعون من خلالها على تجارب فنانين مختلفين، مؤكداً أهمية هذه المسابقة في خلق وعي لدى القطاع الخاص بأهمية توظيف طاقات الفن والفكر، والتشاركية مع القطاع العام في بناء مستقبل واعد للأبناء. وتأتي أهمية هذا المشروع الثقافي الكبير من الحرص على إشراك وزارة التربية والتعاون معها بهذه الفعالية في سبيل تشجيع الحركة الفنية وإبراز أهميتها ودورها في حياة الإنسان وبهدف التحفيز على الإبداع وتعزيز قيم المحبة والصداقة والتسامح في المجتمع من خلال مشاركة طلاب كل المدارس السورية في المسابقة. الجدير بالذكر أن الشروط التي حددها القائمون على هذه المسابقة للمشاركة فيها هي : – للمشاركين حرية اختيار التقنية ( الألوان، ورق أشغال، كولاج…) من التلاميذ والطلاب. – أن تكتب الجملة المرافقة للوحة بالتشاور بين التلميذ وعائلته، ويراعى بها أن تكون قصيرة ومعبرة، وتكتب على وجه اللوحة في مكان مناسب، أن يكتب المشارك اسمه وصفه ومدرسته واسم المحافظة ورقم الهاتف (موبايل أو أرضي) خلف اللوحة، وأن ترسل الأعمال الفنية من المدارس إلى الموجه الاختصاصي لمادة التربية الفنية في مديريات التربية، ومن ثم وزارة التربية، مكتب التوجيه الأول لمادة التربية الفنية البصرية والجمالية، خلال مدة أقصاها بداية شهر نيسان 2021.

فدوى مقوص

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات