المهندس عرنوس لمجلس نقابة الأطباء البيطريين: ضرورة مراقبة سلامة الأغذية ذات المنشأ الحيواني وتطوير الأدوية البيطرية

التقى رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس اليوم مجلس نقابة الأطباء البيطريين حيث جرى التأكيد على ضرورة تفعيل دور الأطباء البيطريين في مراقبة سلامة الأغذية ذات المنشأ الحيواني والمساهمة في الحفاظ على الصحة العامة وتقديم الأفكار البناءة والطروحات العلمية المدروسة لتطوير واقع الثروة الحيوانية ومكافحة الأمراض التي تتعرض لها.
وأكد المهندس عرنوس أن الأطباء البيطريين جزء ومكون أساسي من عمل وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي ويجب أن يأخذوا دورهم كاملاً بما يسهم في تطوير القطاع وخصوصاً في شقه الحيواني مع ضرورة القيام بإجراء توصيف إداري وفني للمهام التي يقوم بها الطبيب البيطري مشيراً إلى وجود مجالات عمل أساسية يجب أن تضاف لمهام الأطباء البيطريين تتركز في وزارات الزراعة والإدارة المحلية والبيئة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك.
ودعا رئيس مجلس الوزراء الأطباء البيطريين إلى المشاركة بفعالية في الندوات والورشات والمؤتمرات العلمية التخصصية والعمل لإيجاد الحلول للصعوبات والمعوقات التي تعترض واقع الثروة الحيوانية وتطوير الأدوية البيطرية بمختلف أنواعها.
وتركزت المداخلات على تحديث الأنظمة الداخلية واللوائح التنفيذية في الوزارات التي يعمل بها الأطباء البيطريون ولحظ الاختصاص في التوصيف الوظيفي.. ومنحهم دوراً في الإشراف على مزارع الدواجن والأبقار.. كذلك منحهم الصلاحية للتعامل مع الحالات الطارئة التي تتعرض لها الثروة الحيوانية.
حضر اللقاء الأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء الدكتور قيس خضر.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات