الاقتصاد تدعو الراغبين بالمشاركة ببرنامج”إحلال بدائل المستوردات” لإعلامها بالمشكلات التي تواجههم بهدف تذليلها

بانوراما سورية:
في إطار متابعة تنفيذ بنود مذكرة التعاون الموقعة بين وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية والهيئة العليا للبحث العلمي في مجال استثمار المعرفة لتحقيق التنمية الاقتصادية في سورية، وإدراكاً لأهمية الاقتصاد المبني على المعرفة، في دعم تحفيز النمو الاقتصادي، وتعزيز مقوّمات استدامة التنمية؛
دعت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية الراغبين بالاستثمار وفق برنامج “إحلال بدائل المستوردات” لإعلامها بالمشكلات التي تواجهونها والتي تحتاج إلى معالجة وفق أسس علمية ليصار إلى صياغة هذه المشكلات كمشاريع بحثية ومتابعتها بشكل علمي قابل للتنفيذ بالتنسيق مع الهيئة العليا للبحث العلمي. وذلك في إطار تحقيق الترابط الفعّال بين الأجهزة الحكومية التنفيذية بمستوياتها المختلفة، والقطاعات الإنتاجية والخدمية والجهات العلمية البحثية بما يساهم في استثمار البنية المعرفية لصالح تطوير قطاعات الاقتصاد الوطني.
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات