معمل الوليد بحمص يؤمن نحو مئة طن شهرياً من أبراج التوتر المتوسط لصالح وزارة الكهرباء

تنجز الكوادر العاملة في معمل الوليد بحمص التابع للمؤسسة العامة للصناعات الهندسية نحو مئة طن شهرياً من أبراج التوتر المتوسط لصالح وزارة الكهرباء إضافة إلى تأهيل نحو خمسمئة أسطوانة غاز يومياً لصالح شركة المحروقات وفق عقود تبرمها الشركة مع الوزارات المعنية.

المهندس حاتم حمادة مدير معمل الوليد أوضح لوكالة سانا أن معمل الوليد شكل داعماً لجهات القطاع العام رغم ظروف الحرب والحصار حيث قام بتغطية كل احتياجات سورية من الأبراج الكهربائية للتوتر المتوسط وذلك بعد عدة توقفات منذ إحداثه لافتاً إلى أنه يتم حالياً تنفيذ العقد الموقع بين الشركة ووزارة الكهرباء لإنتاج ألفي طن أبراج توتر متوسط أنجز منها نحو 400 طن خلال الفترة الماضية من العام الحالي.

وبين حمادة أن عدد العمال يبلغ حالياً 35 عاملاً منهم 14 عامل إدارة وخدمات إنتاج و21 عامل إنتاج وتبلغ مساحة الشركة 36 ألف متر مربع وتضم 8 آلاف متر مربع صالات وهي عبارة عن هنكارات معدنية و600 متر مربع مبنى مستودعات وباقي المساحة عبارة عن ممرات وساحات.

وأشار حمادة إلى أنه خلال المرحلة السابقة من عمر الشركة قامت كوادرها بتصنيع صناديق ميكروباصات وأبراج كهربائية وبيوت زراعية وكل أنواع الخزانات المعدنية وتصنيع مقاعد مدرسية وبكرات خشبية لزوم الكابلات ومفروشات مكتبية ومنزلية إضافة إلى تنفيذ التأهيل والصيانة للمعدات في شركات القطاع العام من هنكارات وخزانات ومد شبكات أنابيب بمختلف القياسات.

تمام الحسن

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات