غدا الثلاثاء انطلاق مهرجان التسوق الشهري في صالة مدينة طرطوس القديمة بمشاركة أكثر من مئة شركة صناعية من مختلف القطاعات الصناعية

بانوراما سورية:

برعاية السيد محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى تطلق غرفة صناعة دمشق وريفها بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة طرطوس فعاليات مهرجان التسوق الشهري صنع في سورية بدورته 115 يوم غد الثلاثاء في محافظة طرطوس والأولى لهذا العام والمتميزة بموقعها حيث تقام فعاليات هذه الدورة للمرة الأولى في مدينة طرطوس القديمة الواقعة على الكورنيش البحري هذا الموقع الذي يعد أحد أجمل معالم مدينة طرطوس الجميلة من حيث التاريخ والحضارة وروعة المكان وستستمر أيام المهرجان حتى23 من آذار. وبمشاركة أكثر من مئة شركة صناعية من مختلف القطاعات الصناعية ومن أكثر من محافظة سورية تعمل اللجنة المنظمة للمهرجان على إنهاء التحضيرات و العمل على إطلاق الحملة الإعلانية الطرقية في محافظة طرطوس.

عضو مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان الأستاذ طلال قلعه جي أوضح أن النسخة 115 من مهرجان صنع في سورية ستكون مميزة من حيث استضافت مدينة طرطوس القديمة لفعاليات المهرجان ولأول مرة يقام المهرجان في هذا الموقع الجميل والمتميز بعد العديد من الدورات التي أقيمت في صالة الباسل الرياضية بالمشروع السادس على مدار الأعوام الست الماضية حيث كانت انطلاقة المهرجان خارج مدينة دمشق في العام 2015 من محافظة طرطوس وأضاف قلعه جي أنه ورغم الظروف الصحية و الاقتصادية مازال مهرجان التسوق صنع في سورية يجول عدداً من المحافظات والمدن السورية محاولاً تحقيق أهدافه في إيصال المنتج الوطني للمستهلك السوري أينما كان من المنتج إلى المستهلك مباشرة بأسعار تكسر حلقات التوزيع الوسيطة وبجودة المنتج الوطني المعهودة في سورية والعالم اجمع.

يذكر أن مهرجان التسوق الشهري صنع في سورية يقدم كعادته جوائز قيمة للزوار من خلال السحوبات على ميدالية ذهبية مقدمة من غرفة صناعة دمشق وريفها بالإضافة إلى عدة جوائز ترضية من قبل الشركات المشاركة إضافة إلى قسائم الشراء المجانية التي تقدمها الغرفة إلى أسر الشهداء للتسوق ضمن أجنحة المهرجان.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات