تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف وفد سورية برئاسة المهندس عرنوس يشارك في مراسم تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه مجلس الوزراء يناقش عدداً من القضايا المتعلقة بالاستعدادات النهائية لفتح المراكز وبدء استلام محصول ال... رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوك... الرئيس الأسد يعزي الإمام الخامنئي بوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية عبد اللهيان ورفاقهما استشهاد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان ومرافقيهما في حادث تحطم م... الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها

إطلاق العمل بمحطة إرسال الأنصاري للبث التلفزيوني والإذاعي في حلب بعد إعادة تأهيلها

أطلق وزير الإعلام عماد سارة اليوم العمل بمحطة إرسال الأنصاري في حلب والتي تبث خمس قنوات تلفزيونية أرضية وعدداً من الإذاعات السورية على موجة (إف إم) بعد إعادة تأهيلها وإصلاح الأضرار التي لحقت بها جراء الإرهاب.
وأكد الوزير سارة في تصريح للصحفيين أهمية إعادة تأهيل وإصلاح المحطة التي تعد إحدى خمس محطات إرسال في حلب تعرضت للتخريب المنظم من قبل المجموعات الإرهابية منوهاً بجهود الكوادر الوطنية من مهندسين وفنيين في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون الذين تمكنوا من إعادة تأهيلها وتشغيلها ووضعها بالخدمة ليتمكن أهالي حلب من مشاهدة خمس قنوات تلفزيونية وفق نظام (دي في بي تي تو) هي السورية والإخبارية ودراما وسبورت الرياضية وسكاكر للأطفال على مدار الأربع والعشرين ساعة إضافة إلى إعادة بث (يو إتش إف) على النظام التماثلي لتمكين المحطة الأرضية من بث البرامج الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
وأوضح وزير الإعلام أنه تم تشغيل أجهزة إرسال خاصة بإذاعات دمشق وحلب وصوت الشباب بقوة 10 كيلواط مداها خمسون كيلومتراً لتغطية مدينة حلب وريفها واستمرار العمل لتطوير الإرسال من خلال تشغيل المزيد من المحطات في المناطق الشرقية من سورية بما يسهم في تطوير الإعلام الوطني الذي كان مستهدفاً من قبل المجموعات الإرهابية مشيراً إلى أن الاعلام السوري استرد عافيته ويتم اليوم البث الإذاعي على الترددات المعادية نفسها التي تم استهدافنا بها وكانت تحمل الفكر الإرهابي والداعشي.
من جانبه أوضح المهندس عماد نساب رئيس دائرة الهوائيات بالمحطة أن تجهيز المحطة احتاج لعمل شاق وطويل من خلال تنزيل وتفكيك الأبراج وإعادة تركيبها وتزويدها بأجهزة البث الجديدة لأنظمة (إف إم) و (يو إتش إف) الرقمية وتشغيلها.
والتقى الوزير سارة الإعلاميين في المحافظة واستمع إلى طروحاتهم حول العمل الإعلامي والاحتياجات اللازمة لتطويره وسبل تذليل الصعوبات التي يواجهونها.
ودعا الوزير سارة إلى مواجهة الحرب الإعلامية التي تستهدف سورية بمختلف مكوناتها ومؤسساتها والحصار الظالم الذي يتعرض له الشعب السوري منوهاً بدور الإعلام الوطني في كشف زيف الحقائق ومواجهة حرب التضليل الإعلامية التي تشنها دول الخارج مع التركيز على فضح حرب المصطلحات التي ترتدي قناع الحرية والديمقراطية لخدمة العدو الإسرائيلي وأمريكا.
بدوره نوه محافظ حلب حسين دياب بدور الإعلام الوطني في كشف أبعاد المؤامرة على سورية ومواجهة حرب التضليل الإعلامي التي تستهدف النيل من صمودها والتضحيات التي قدمها الإعلاميون لنقل انتصارات الجيش العربي السوري لافتاً إلى استمرار هذا الدور في تسليط الضوء على ما يتم إنجازه في مختلف القطاعات الخدمية والتنموية.
وأشار مدير الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون سومر وسوف إلى الجهود التي تبذلها كوادر الهيئة من مهندسين وفنيين لإعادة تأهيل محطات البث والإرسال الإذاعي والتلفزيوني التي تعرضت للتدمير والتخريب الممنهج على يد الإرهاب واستمرارها بإنتاج أعمال ومسلسلات درامية وأفلام ترصد البطولات التي حققها أبطال الجيش العربي السوري في محاربة الإرهاب.
قصي رزوق

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات