تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش... السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الى هيئة التميّز والإبداع:الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون... الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المن... دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي في ريف دمشق الدفاعات الجوية تسقط طائرتين مسيرتين غربي دمشق دخلتا من اتجاه الجولان المحتل اطلاق برنامج دعم شحن الصادرات الصناعية السورية

دير بلّمانا في طرطوس.. أشهـر أديرة سورية والعالم

طرطوس-ميسون غانم:

يقع دير (السيدة) في (بلّمانا) شمال شرق مدينة طرطوس، وعلى بعد 15 كم من مدينة بانياس، ويرتفع سبعين متراً عن سطح البحر.

وتشتهر منطقة الدير بالهدوء، حيث تبعد عن المدن والتجمعات السكنية، كما تتميز بالمناخ الرائع الجذاب، وتكثر فيها المياه والطبيعة والمناخ الجميل، ويقع دير السيدة الذي ذاع صيته في كل بلاد العالم على تلة مرتفعة، وأصبح من أشهر الأديرة على مستوى العالم.

تترأس الدير الأم الراهبة مكرينا، وهو دير للراهبات، وبالدير كنيسة صغيرة تم بناؤها على شكل صليب وزينت برسومات جدارية وأيقونات عجائبية مقدسة، كما يحتوي الدير على قلالي للراهبات، ومبنى كبير لاستقبال زوار الدير، وهو دير يعمل على خدمة بيئته مضفياً خضرة على الريف المحيط وموثقاً عرى الروابط الإنسانية بين سكانه.

أسس بمبادرة من الميتروبوليت يوحنا منصور ببركة البطريرك إلياس الرابع الذي أرسل ثلاث راهبات مبتدئات من اللاذقية إلى دير (سوريتي) من اليونان حيث تدربن على الحياة الرهبانية حسب التقليد الأرثوذكسي.

بدأ بناء الدير عام 1983 ودشنت كنيسته عام 1991, ويعطي تصميمه الكنيسة المكان الأبرز فيه، فهي من حيث الشكل تشبه كنيسة (سوريتي) في اليونان التي هي على شكل صليب ولها صحن رئيس طويل وضيق وتعلو الهيكل والمذبح قبة كبرى رئيسة, أما جناحا الكنيسة فتكثر فيهما المقاعد الخشبية المخصصة للراهبات.

وعلى غرار جميع الأخويات الرهبانية فإن حياة الأخوات فيه مخصصة للصلاة والعمل وتدير شؤون الدير لجنة من الراهبات تتوزع على مجموعات عمل تتولى تنفيذ المشروعات في ورش عمل متعددة, فهناك ورشة عمل خاصة برسم الأيقونات, إذ أن هناك راهبتين درستا هذا الفن في اليونان وتقومان بتلبية الطلبات الآتية من كنائس وأفراد عدة, ويحوي الدير أيضاً مشغلاً للخياطة والتطريز ينتج الثياب الكهنوتية للأساقفة والكهنة وفيه غرفتان واسعتان مزودتان بالآلات إحداهما لثياب الكهنة السوداء والأخرى للأثواب الملونة والتطريز.

كما يوجد مشغل ثالث مخصص للأعمال المتنوعة منها تأطير الأيقونات وصناعة الشموع من شمع النحل, والميداليات من الخشب واللؤلؤ, وهي أغراض تباع في المتجر الصغير للدير.

بانوراما سورية-الوحدة

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات