مناقشة تطوير برنامج الاعتمادية لمزارعي الحمضيات

بانوراما سورية:
بهدف مناقشة ما توصل إليه برنامج الإعتمادية لتسويق الحمضيات خارجياً، ونتائج عمل اللجان الفنية في المحافظات، والتسهيلات التي يمكن تقديمها للمزارع المعتمدة، والاطلاع على نتائج اعتماد مراكز الفرز والتوضيب والشركات التسويقية، عقد في وزارة الزراعة اليوم اجتماعاً برئاسة وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا مع المعنيين بتنفيذ برنامج الإعتمادية.
وأكد وزير الزراعة على أهمية التركيز على إنتاج الغراس الملائمة وفق خارطة توزيع الأصناف ودراسة الأسواق الداخلية والخارجية واحتياجاتها من هذه الأصناف بمايتناسب مع الإنتاج في كل منطقة زراعية، بالإضافة إلى توحيد الأصناف المزروعة بكل حقل، لافتاً إلى ضرورة التركيز على طريقة وتحديد أشكال الدعم الواجب تقديمه للمزارعين لتطبيق برنامج الاعتمادية، على أن يكون دعم علمي وفني وتقني.
منوهاً أن هدف البرنامج هو معالجة مشاكل التسويق والتصدير، ودعم الفلاحين لاستقرار انتاجهم و تحقيق قيمة مضافة لهم.
واستمع الوزير إلى مقترحات الحضور لتطبيق برنامج الاعتمادية والصعوبات التي تعترض عملية التطبيق.
وقدم مدير الاقتصاد الزراعي الدكتور أحمد دياب شرحاً مفصلاً عن المراحل التي وصل إليها البرنامج والاجراءات المتخذة حتى الآن لتطبيقه وخطة العمل في المرحلة القادمة.
وبين مدير مكتب الحمضيات في وزارة الزراعة المهندس سهيل حمدان أن الدعم يمكن أن يشمل مستلزمات الإنتاج، والحصول على شهادات الجودة العالمية، كون حصول منتج الحمضيات على هذه الشهادة ولو بكمية قليلة كبداية لتعميم العمل بهذا الأسلوب سيضمن دخول أسواق جديدة كالسوق الأوربية، بما يعطي قيمة مضافة كبيرة تليق بالمنتج السوري كونه يحقق جميع الشروط اللازمة للحصول على هذه الشهادات.
واستعرض مديرا الزراعة في اللاذقية وطرطوس واقع إنتاج الحمضيات في كل محافظة والدور الذي تلعبه مديريات الزراعة في تطبيق برنامج الاعتمادية بالتعاون مع الجهات المعنية.
حضر الاجتماع ممثلين عن هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات والمدراء المعنيين في وزارة الزراعة.
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات