تراجع إنتاج طرطوس من الزيتون إلى النصف..

طرطوس – ربا احمد:

لن يتجاوز إنتاج محافظة طرطوس من ثمار الزيتون سوى نصف المواسم المعتادة ، حيث من المتوقع أن يصل الإنتاج هذا العام حوالى 50485 طنا فقط بينما في العام الماضي تجاوز ٩١ ألف طن ، والسبب كما عزاه رئيس دائرة الأشجار المثمرة في مديرية زراعة طرطوس م.محمد عبد اللطيف يعود إلى الظروف المناخية غير المناسبة وموسم الشتاء الطويل، وبالتالي أثر على الأزهار بشكل واضح كنوع الدعيبلة الذي لم يزهر ابدا خلال هذا الموسم.

ولفت عبد اللطيف إلى أن عدد أشجار الزيتون في المحافظة يبلغ 11.140 مليون شجرة لم يثمر منها سوى ١٠.٥ ملايين شجرة.

وبخصوص دور الأمراض في تراجع الإنتاج، أوضح أن ذبابة الفاكهة وعين الطاووس أصابت بعض الأشجار ولكن قامت المديرية بتوزيع المصائد الغذائية الجاذبة والمحاليل الخاصة مجانا عن طريق الإرشادات الزراعية.

وبين عبد اللطيف إلى أن اسعار ثمار الزيتون وزيته ارتفع منذ العام الفائت وقلة الإنتاج قد يؤثر هذا العام على ثمنها ولكن قد يحدث توازن وجود الزيت منذ السنة الفائتة لدى المزارعين.

من ناحية أخرى تتفاجأ الجهات المعنية كل عام بتلوث عدد من آبار المياه نتيجة رمي مياه الجفت من معاصر الزيتون في الصرف الصحي أو بطريقة عشوائية دون تطبيق للشروط المطلوبة.
وبخصوص التعامل مع مياه الجفت الناتجة عن معاصر الزيتون كونها ترمى بطريقة عشوائية أو في الصرف الصحي وتؤثر بذلك على المياه الجوفية، أوضح عبد اللطيف أن مديرية الزراعة بالتعاون مع الجهات المعنية من مياه وبيئة وصرف صحي وبلديات تشكل لجنة كل عام للإشراف ولمراقبة المعاصر وهي تبدأ عملها مع بداية جني موسم الزيتون في ٢٥ /٩ من كل عام ، حيث يبلغ عدد المعاصر في المحافظة ٢٣٠ معصرة ، ١٠٨ منها مكبس و١٢٢ معصرة تعمل بطريقة الطرد المركزي.

رئيس اتحاد الفلاحين بطرطوس محمود ميهوب أكد أن موسم إنتاج الزيتون هذا العام سيئ جدا بسبب الأحوال الجوية وارتفاع الحرارة في مرحلة العقد، إضافة إلى ابتعاد أصحاب الأراضي عن أراضيهم نتيجة ارتفاع تكلفة ومستلزمات الإنتاج من أسمدة وفلاحة ويد عاملة ونقل.

وطالب عبد اللطيف وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بأن تستنفر لمنع احتكار الزيت ورفع ثمنه هذا العام أيضا بطريقة جنونية .

بانوراما سورية-الثورة اونلاين

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات