رهف شيخاني ترسم لوحة بألحان متنوعة على أوتار الهارب..

حرصت العازفة رهف شيخاني عازفة آلة الهارب الرئيسية في الفرقة السيمفونية الوطنية السورية على تقديم الهارب للمتلقين بشكل فني أكاديمي ومتجدد سواء من ناحية العزف المنفرد أو عبر عزف الصولو مع الأوركسترا حيث استطاعت ان ترسم لوحة ناطقة بألحان ضمت مداها جميع الاصوات  الموسيقية الحادة والمنخفضة عبر هذه الأمسية التي استضافها مسرح الدراما بدار الأسد للثقافة والفنون.
من خلال عزف مقطوعة موسيقية افتتحت الأمسية والمعزوفة من تأليف محمد عثمان بعنوان روندو كما تنوعت بين الشرقي والغربي شارك فيه العازفون الأكاديميون على آلة العود كنان أدناوي وعلى الكلارينيت سيما الشهابي وعلى الكمان أروى شيخاني
وفي المقطوعة الثانية أدى ثنائي الهارب والعود مقطوعة من تأليف أدناوي والتي تميزت باعتمادها شكلاً وأساليب وتقنيات جديدة وهذا ما يكرسه أدناوي الحاصل على الماجستير في الموسيقا من جامعة نيو أنغلاند في بوسطن أمريكا مع آلة العود في العديد من المناسبات الموسيقية.
وأدت بعدها رهف للمؤلف الموسيقي خاتشادوريان بعنوان “رقصة شرقية وتوكاتا” وللمؤلف متشيديلوف “سويت في جورجيا” تضمنت مقطوعات “وادي نهر الازاني والدوامة والقلعة في الجبل وفي العيد”.
ومن فلكلور أوروبا الشرقية عزفت رهف مقطوعة رقصات رومانية للمؤلف بارتوك تضمنت رقصات “العصا والوشاح وفي بقعة واحدة ومن بوسيوم وبولكا رومانية ورقصة سريعة” بمشاركة الشهابي عازفة آلة الكلارينيت الرئيسية في الفرقة السيمفونية منذ عام 2004.
واختتمت الأمسية بعزف مقطوعة للمؤلف والتر كون بعنوان “فانتازيا على ألحان أوبرا يوجين أونيغن لتشايكوفسكي”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات