تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء يناقش واقع العملية الإنتاجية وحزمة من الإجراءات لتنشيط القطاع الاقتصادي الإنتاجي خطوات سعودية إيجابية تجاه سورية.. هل بات التقارب بين الرياض ودمشق قريب؟ أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما... مصدر سوري متابع: مخرجات اجتماع موسكو الثلاثي: انسحاب الجيش التركي واحترام سيادة وسلامة الأراضي السو... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 21-12-2022 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بصرف منحة بمبلغ 100 ألف ليرة للعاملين في الدولة من المدنيين والعس... الخارجية السورية تتحدث عن حجم الخسائر جراء سرقة الولايات المتحدة للنفط السوري مجلس الوزراء يناقش آليات توزيع مادة المازوت على جميع القطاعات

  مديرة مكتب المبعوث الاممي الخاص لسورية تزور غرفة تجارة وصناعة طرطوس

بانوراما سورية:

التقت السيدة ماريانا غايمر مدير مكتب المبعوث الاممي الخاص لسورية والوفد المرافق لها رئيس واعضاء مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعه طرطوس في مقر الغرفه
وخلال اللقاء بيّنت السيدة ماريانا آليه عمل مكتب المبعوث الاممي الخاص بسوريا حول الواقع الاجتماعي والاقتصادي والاحتياجات والاستجابه الانسانيه لاسيما في مجال التأهيل ومشروع الشباب وتحسين الظروف المعيشيه والواقع الحالي لتوفير الظروف المناسبة لعودة المهجرين لبلدهم
بدوره بيّن السيد مازن حماد رئيس الغرفة الاثار السلبيه التي خلفتها الحرب في سورية على جميع الاصعده (الاقتصاديه والاجتماعيه والانسانيه) بالتوازي مع الحصار والعقوبات وقانون قيصر الذي حال دون تأمين سبل العيش للشعب السوري من خلال منع استيراد ابسط مقومات الحياة خلال السنوات الماضيه ومشددا على ان تقوم المنظمات الدولية بدورها الهام بالعمل عبر القنوات الدبلوماسيه لتقديم كل المساعدة لشعبنا لتحسين الواقع المعيشي وتوفير فرص العمل للشباب لتمكينهم من بناء مستقبلهم مؤكداً ان سورية تمتلك من الخبرات والطاقات مايجعلها تعتمد على ذاتها اذا ألغيت العقوبات وتوقف الحصار وهذا ماكانت عليه قبل الحرب الظالمه
كما ذكر حمّاد الآثار السلبيه التي طالت رجال الاعمال بمجالات عملهم بشكل عام
ثم قدم اعضاء مجلس الادارة عدة طروحات تمحورت حول ضرورة العمل بكل الجديه لرفع العقوبات والحصار وتأمين مستلزمات الحياة الكريمه ودعم برنامج الشباب وتوفير موارد الطاقه وتحسين الواقع المعيشي للشعب السوري بشكل عام
وفي معرض إجابتها بينت مديرة مكتب المبعوث الاممي ان كل المقترحات والصعوبات المذكورة ولاسيما الواقع الانساني والاجتماعي سوف تتابع من قبلها عبر القنوات الدبلوماسيه وصولاً لمعالجتها قدر الإمكان
وفي ختام اللقاء شكر رئيس الغرفه السيدة مديرة مكتب المبعوث الاممي الخاص لسورية والوفد المرافق لها متمنيا” ان تتكرر مثل هذه الزيارات وان تتم متابعة مايطرح خلالها والعمل على الأخذ به لتقديم كل مايعود بالنفع والخير للشعب السوري
حضر اللقاء اعضاء مجلس الادارة ومدير الغرفة

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات