تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يلتقي المشاركين في مخيم الشباب السوري الروسي مجلس الوزراء يؤكد أهمية استنباط أفكار ورؤى تسهم برفع مستوى أداء المؤسسات التي تعنى بالشأنين الخدمي و... الأمن الفيدرالي الروسي يعلن اعتقال 49 شخصا لتورطهم بتمويل إرهابيين في سورية مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش... السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الى هيئة التميّز والإبداع:الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون... الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المن...

انطلاق فعاليات المعرض التصديري التخصصي (صنع في سورية) للألبسة والنسيج في مدينة المعارض بمشاركة 180 شركة

افتتح وزيرا الصناعة زياد صبحي صباغ و الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر خليل معرض “صنع في سورية” التصديري التخصصي ربيع وصيف 2022 الذي ينظمه اتحادي غرف الصناعة والتجارة السورية ورابطة المصدرين السوريين للألبسة والنسيج بمشاركة أكثر من 430 صناعي مختص بصناعة الالبسة بمختلف أنواعها وذلك على ارض مدينة المعارض بدمشق والذي يستمر حتى السادس من شباط.

وزير الصناعة أكد ان الصناعات النسيجية السورية معروفة تاريخيا انها من الصناعات الرائدة ليس على مستوى سورية فحسب وانما على مستوى المنطقة واستمرار اقامة المعرض هو أكبر دليل خاصة انه يقام دورتين سنويا واغلب رواده من الدول العربية وهو اثبات على جودة المنتج السوري وخاصة في الصناعات النسيجية.
واضاف الوزير ان وزارة الصناعة تسعى بكل ما في وسعها من جهود بالتنسيق مع اتحاد غرف الصناعة لتذليل العقبات امام الصناعيين للوصول الى منتج بأقل التكاليف والأسعار ليصل الى المواطن والمستهلك والمستورد بأسعار مقبولة مبينا ان هناك تطور نوعي في كل دورة جديدة لهذا المعرض من زيادة المشاركين والمساحة ودعم للمنتجين الصغار والذي يحفز دخول المزيد من الشركات في عالم الصناعة.

وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر خليل اكد ان ما شاهدناه من منتجات تتمتع بجودة عالية تحسب للصناعيين السوريين وان المعرض لهذه الدورة هو الاكبر من حيث المساحة تصل الى ١٦ الف متر مربع حيث يمتد على ست صالات وان هذا التوسع والحرص على المشاركة من قبل القطاع الصناعي في سورية هو دليل حيوية وطموح باستهداف الاسواق الخارجية كونه معرض تصديري.
واكد ان العقوبات والحصار لن تثنينا عن العمل والانتاج بالظروف الصعبة والحصول على المواد الاولية ومستلزمات الانتاج. ولفت إلى أن هناك حرص من المستوردين في الدول المجاورة على التواجد بهذا المعرض للحصول على المنتجات السورية المتميزة بجودتها واسعارها المنخفضة وخاصة الالبسة القطنية عن مثيلاتها في الاسواق الخارجية.

واكد رئيس اتحاد غرف الصناعة السورية المهندس فارس الشهابي ان المعرض هو الاضخم من حيث المساحة والمشاركين مشيرا الى وجود ٥٠٠ تاجر عراقي وعدد الزوار الاجمالي ٩٠٠ زائر و٤٣٠ مشارك من الصناعيين وهناك مشاركة مجانية للمشاركين في معرض منتجين٢والبالغ عددهم ٤٥ مشارك.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات