تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
دخول القانون رقم /20/ الخاص بتنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حيز التنفيذ اعتبار... الرئيس الأسد يستقبل وفداً برلمانياً موريتانياً الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم 127 القاضي بتجديد تسمية رئيس المحكمة الدستورية العليا وتجديد تسمية 6 أ... الرئيس اﻷسد يقدم التعازي لقادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان... وجوهٌ من نور … وأرواحٌ قبضت على الزناد وعَبرتْ.. الرئيس الأسد خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية لـلصليب الأحمر : الأولوية في العمل الإنساني يجب أن تتركز... الرئيس الأسد يزور طهران ويلتقي المرشد علي الخامنئي والرئيس ابراهيم رئيسي.. والمحادثات تتركز حول التع... وزارة العدل تلغي بلاغات وإجراءات إذاعة البحث والتوقيف والمراجعة المستندة إلى جرائم قانون مكافحة الإر... روسيا: مؤتمرات بروكسل حول سورية تنزلق إلى التسييس المتهور للقضايا الإنسانية وتمنع عودة اللاجئين عيد الشهداء ترسيخ للروح الوطنية وتعزيز لقيم الفداء والتضحية

الفلاحون المتضررون في طرطوس: التعويضات التي وجه بها السيد الرئيس ساعدتنا على العودة إلى الزراعة

عاد المزارعون الذين تضرروا جراء الأعاصير البحرية في طرطوس إلى زراعة بيوتهم المحمية من جديد بعد حصولهم على التعويضات التي وجه السيد الرئيس بشار الأسد بتقديمها لهم بهدف مساعدتهم على تجاوز خسائرهم وسد الديون المتراكمة عليهم والعودة إلى الزراعة من جديد.

وبين المزارع طوني تامر محفوض من قرية ضهر صفرا في تصريح لوكالة سانا أنه يملك 21 بيتاً بلاستيكيا تضرر منها 16 بيتاً.. 12 بيتاً منها بشكل كامل بسبب التنين البحري الذي ضرب أرضه في شهر كانون الأول من العام الماضي.

وقال محفوض: اضطررت إلى بيع بعض المقتنيات والاستدانة من أجل إعادة البيوت المحمية إلى الإنتاج المعتاد وأصبحت كتلة الديون كبيرة بسبب ارتفاع أسعار مستلزمات الانتاج فجاءت مساعدة السيد الرئيس للمتضررين كالمنقذ لنا حيث استطعت كما باقي المزارعين تسديد الديون ومتابعة العمل بهمة ونشاط.

وأشار المزارع فادي مراد من منطقة الجنينة إلى الأضرار التي لحقت بمحصوله جراء التنين البحري الذي ضرب المنطقة منتصف الشهر الجاري وأدى إلى إتلاف جزء كبير من محصوله مع شرائح النايلون والحديد في البيوت المحمية وكانت خسارته كبيرة جداً معبراً عن تقديره للتعويض الذي حصل عليه والذي من شأنه الإسراع في إعادة بيوته المحمية إلى وضعها السابق والعودة إلى الانتاج قريباً.

وبنسبة ضرر تتراوح بين 80 و85 بالمئة لحقت ب 20 بيتاً محمياً كانت حصيلة خسائر المزارع شربل ضوميط نتيجة التنين البحري الذي أتلف كامل المحصول إضافة للحديد والنايلون.

وأشار ضوميط إلى أن المزارع الذي يعمل معه أيضا تعرض لكسر قدمه خلال محاولاته ترميم بعض آثار أضرار التنين مؤكداً أنه لولا التعويض الذي حصل عليه لما كان قادراً على إصلاح البيوت المحمية التي تضررت وإعادة زراعتها من جديد.

آثار التنين كانت كبيرة جداً بالنسبة للمزارع بسام جرجس من منطقة الجنينة وأصبح كامل مشروعه الزراعي على الأرض مع إنتاجه وقال بدأت بالاستدانة من  الأقارب والأصدقاء والتجار كي أتمكن من إعادة ترميم البيوت المحمية التي تعرضت للتدمير ورصيدي من الدين أصبح كبيراً ولا يطاق حتى جاء التعويض الذي وجه به السيد الرئيس فاستطعت سداد الديون والوقوف من جديد.

وأكد محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى في تصريح لوكالة سانا أن المكرمة المقدمة من السيد الرئيس للمزارعين المتضررين في طرطوس قيمتها مليارا ليرة سورية موضحاً أن عدد البيوت المحمية المتضررة 936 بيتاً بلاستيكياً يملكها 261 متضرراً.

وأشار أبو سعدى إلى أن المكرمة جاءت بالوقت المناسب وأنقذت الفلاحين وأعطتهم الدافع للاستمرار بأعمالهم في زراعة البيوت المحمية حتى يبقوا منتجين داعمين للاقتصاد الوطني وخاصة بعد سداد التزاماتهم المالية للتجار ثمن مستلزمات إنتاج.

بانوراما سورية-غرام محمد-سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات