تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق المقداد يبحث مع وزير خارجية الإمارات تعزيز العلاقات السورية-الإماراتية في مختلف المجالات أمر إداري بإنهاء استدعاء الضباط الاحتياطيين وإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد الاحتياطي... الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي العلاقات الثنائية وعدداً من القضايا العربية... الرئيس الأسد يزور طهران ويقدم التعازي للسيد الخامنئي باستشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حس... الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف

بدعم من مشروع جريح الوطن.. أسامة موسى يتفوق على عجزه ويتخرج في كلية الحقوق

طرطوس-هيبه سليمان:

بإرادة وعزيمة صلبة ومتحدياً كل آلامه تمكن الجريح أسامة موسى بنسبة عجز 100 بالمئة من سكان قرية الطليعي بريف صافيتا من متابعة مسيرته التعليمية بدعم من مشروع جريح الوطن والتخرج في كلية الحقوق بجامعة البعث بمعدل جيد جداً.

الجريح موسى البالغ من العمر30 عاماً قال لمراسلة وكالة سانا: “كنت متطوعاً في صفوف قوى الأمن الداخلي وأثناء تأدية الواجب الوطني مع رفاق السلاح خلال تطهير ضاحية عدرا العمالية من الإرهاب سنة 2013 تعرضت لطلق ناري في الصدر نتجت عنه إصابتي بشلل نصفي بنسبة 100 بالمئة وأمضيت أشهراً طويلة في تلقي العلاج”.

ويضيف موسى: تركت الدراسة في كلية الحقوق عام 2013 لتلبية نداء الوطن والدفاع عنه ولكن بعد إصابتي وعودتي إلى المنزل قررت في عام 2017 العودة إلى متابعة تعليمي وحظيت بدعم أهلي وأصدقائي.

ويشير موسى إلى أن حلمه كان قبل الإصابة أن يصبح ضابطاً في سلك الشرطة ولكنه رسم لنفسه حلماً جديداً اليوم حيث سيبدأ بالتمرن لدى محام ويؤسس مكتبه الخاص به وسيتابع الدراسة بعدها في المعهد العالي للقضاة ويصبح قاضياً معتبراً أن الأمر ليس بالسهل لكنه طموحه الذي يسعى كل يوم بكل قوة إلى تحقيقه.

وتحدث موسى عن الصعوبات التي واجهته خلال دراسته الجامعية من حاجته لمرافق بشكل دائم حيث كان يستعين بأهله أو أصدقائه لافتاً إلى أنه بالرغم من كل ما مر به من صعوبات لم يستسلم وأصر على التخرج والسير نحو حلمه الكبير.

وبين موسى أن مشروع “جريح الوطن” قدم له كل متطلباته من رعاية صحية كاملة فيزيائياً وجراحياً إضافة إلى تقديم العون في افتتاح مشروعه الخاص وهو عبارة عن محل سمانة ليصبح مصدر دخل له ولعائلته إلى جانب دعمه في متابعة تحصيله العلمي.

أما والدا موسى وأخوته فعبروا عن شعورهم بالفخر بتخرجه في كلية الحقوق متمنين أن يواصل تحقيق حلمه ويتابع مسيرته الدراسية ويكمل في المعهد العالي للقضاة.

بانوراما سورية- سانا

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات