تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق المقداد يبحث مع وزير خارجية الإمارات تعزيز العلاقات السورية-الإماراتية في مختلف المجالات أمر إداري بإنهاء استدعاء الضباط الاحتياطيين وإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد الاحتياطي... الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي العلاقات الثنائية وعدداً من القضايا العربية... الرئيس الأسد يزور طهران ويقدم التعازي للسيد الخامنئي باستشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حس... الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف

وزير الصناعة يلتقي وفد من اتحاد غرف التجارة.. قطان : مستعدون للدخول بتشغيل الشركات الصناعية المتوقفة

بانوراما سورية- وفاء فرج
اتسم اللقاء الذي جمع ممثلين عن اتحاد غرف التجارة مع وزير الصناعة مساء اليوم بالشفافية والموضوعية في طرح القضايا والإشكاليات والعمل على إيجاد الحلول المناسبة لها.
وزير الصناعة زياد صبحي صباغ أكد أنه من أولويات عمل الوزارة دعم القطاع الصناعي بشقيه العام والخاص بما يؤمن احتياجات الأسواق المحلية ويطور الصناعات التصديرية لما في ذلك من أهمية في تحسين واقع أسعار الأسواق وتوفير القطع الأجنبي، وأشار إلى أن العمل في الوقت الراهن يركز على توحيد وجهات النظر بين جميع القطاعات الاقتصادية (الصناعة والتجارة والزراعة) والذي يساعد الحكومة في اتخاذ قرارات تصب في مصلحة الجميع.
وبيٌن الوزير إلى أن اللقاء مع أعضاء اتحاد غرف التجارة السورية يهدف إلى وضع رؤية لمسار التعاون بين وزارة الصناعة والاتحاد لتأمين مستلزمات الإنتاج.
رئيس اتحاد غرف التجارة السورية محمد أبو الهدى اللحام أكد أنه لا فرق بين الصناعي والتاجر والاتحاد ليس مع الاحتكار بأي شكل من الاشكال ويجب التوجه بشكل جماعي لكافة القوى الاقتصادية السورية لدعم وتنشيط الزراعة لأنها المورد الوحيد الحالي في ظل الحرب الاقتصادية التي نمر بها.
من جهته أكد أمين سر اتحاد غرف التجارة السورية وسيم قطان أن اتحاد غرف التجارة السورية مع العمل الوطني الجماعي والاتحادات هي رديف للحكومة ويجب وضع أدوارها في مسارها الصحيح في سبيل العمل المشترك للنهوض بالاقتصاد السوري.
وأشار قطان إلى استعداد الاتحاد للدخول في مجال تشغيل المعامل والشركات المتوقفة في وزارة الصناعة والتي طرحت للتشاركية.
وفي نهاية اللقاء تم الاتفاق على موافاة وزارة الصناعة برؤية من قبل اتحاد غرف التجارة للدعم المتبادل بين قطاعي الصناعة والتجارة ومتابعة اللقاءات المشتركة بشكل دوري لوضع الرؤية المشتركة موضع التنفيذ بخطوات متتابعة.
ويأتي اللقاء في إطار التوجه الحكومي لتوحيد الجهود والنهوض بالواقع الاقتصادي وتعزيز التشاركية بين القطاعين العام والخاص

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات