تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق المقداد يبحث مع وزير خارجية الإمارات تعزيز العلاقات السورية-الإماراتية في مختلف المجالات أمر إداري بإنهاء استدعاء الضباط الاحتياطيين وإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد الاحتياطي... الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي العلاقات الثنائية وعدداً من القضايا العربية... الرئيس الأسد يزور طهران ويقدم التعازي للسيد الخامنئي باستشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حس... الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف

استمرار فعاليات حملة لا تسكتي لمناهضة العنف الأسري

بانوراما سورية:

بحضور وزير الشؤون الاجتماعية والعمل محمد سيف الدين وضمن فعاليات حملة لا تسكتي لمناهضة العنف الأسري التي أطلقتها الهيئة السورية لشؤون الأسرة والسكان بالتعاون مع وزارة الإعلام، أقامت الهيئة امس بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان ورشة عمل بهدف التعريف بخدمات وحدة حماية الأسرة تحت عنوان ” مناهضة العنف الأسري ” وذلك في فندق الداما روز بدمشق.

وزير الشؤون الاجتماعية والعمل أكد أن الدولة كفلت حقوق المواطن الأسرية في حالات الطوارئ والمرض والعجز واليتم والشيخوخة والصحة عبر تأمين وسائل الوقاية والمعالجة والتداوي ، مشيراً أنه ولبناء نهج حمائي فاعل يجب العمل على بناء أدوات فعالة تحقق الحماية للفئات الأكثر ضعفاً من النساء والأطفال ، حيث أضحت ظاهرة العنف الأسري من الظواهر الاجتماعية التي يتوجب مواجهتها بكل حزم ليس فقط على مستوى سورية بل على مستوى العالم .

وأضاف الوزير سيف الدين : نرى في الوزارة بأن التمكين الاقتصادي ودمج المرأة بسوق العمل هو المخرج الأكثر أمناً للسيدات بما يضمن تحويلهن من متلقيات للدعم إلى معيلات لأسرهن ومولدات للدخل .

موضحاً أن اجتماع اليوم الهدف منه أن نتناقش سوياً كيف يمكن النهوض بواقع عمل هذه الوحدة كأحد أهم الأدوات التي يمكن من خلالها توفير الخدمات الحمائية للمرأة ، فمن الضروري أن يكون لدينا في كل محافظة وحدة لحماية المرأة بخدمات نوعية ترتقي لمستوى التحديات الراهنة ضمن هذا الإطار .

بدورها رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة والسكان المهندسة سمر السباعي أكدت أن حملة( لاتسكتي )انطلقت منذ شهر (١ )في العديد من المحافظات السورية واليوم في دمشق وريفها وغداً مع محافظات أخرى ، مبينة أنه وفي كل محافظة كانت تتم زيارتها كانت آراء المشاركين تغني الحملة بالتجربة وتحديدا المنظمات غير الحكومية العاملة بهذا المجال والنواب العاميين والداخلية ، مؤكدة أن العمل كبير والجهد أكبر خاصة بعد ماعانت منه سورية على مدى ١١ عاما من الحرب، موضحة أن الهيئة معنية بإيصال وحدة حماية الأسرة التي باشرت عملها منذ عام ٢٠١٧ والتعريف بالخدمات التي تقدمها ليعلم الجميع بأن هناك جهة حكومية معنية بتقديم هذه الخدمة لتمكين هذه الأسر والحفاظ عليها وتمتين أواصرها ، مشددة بأن هذا العمل مستمر وأن الحملة لن تنتهي.

الدكتور عمر بلان الممثل المساعد لصندوق الأمم المتحدة للسكان أوضح أن الورشة تأتي في سياق العديد من الفعاليات التي تهدف لمناصرة النساء الأكثر هشاشة، حيث يقوم الصندوق بالعمل ضمن إطار برنامج شامل من أجل دعم النساء من خلال خدمات شاملة للحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي ومن خلال التوعية و تقديم العديد من الخدمات منها( الطبية والدعم النفسي والخدمات القانونية ودعم برامج سبل العيش) ، مشيراً إلى ان الصندوق يقوم بدعم فني ودعم كافة النشاطات التي تنفذ في وحدة حماية الأسرة وحشد التمويل من قبل الجهات المانحة لتقديم الدعم الكامل لها.

يشارك في الورشة التي تقام ليوم واحد ممثلون عن مجموعة من الوزارات منها العدل والداخلية والتربية والإعلام والأوقاف وعدد من أعضاء مجلس الشعب والجمعيات الأهلية الفاعلة في مجال التوعية بالعنف الأسري وتتضمن أبرز محاورها التعريف بالهيئة السورية لشؤون الأسرة والسكان والخدمات التي تقدمها وحدة حماية الاسرة وحملة (لا تسكتي).

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات