تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش... السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الى هيئة التميّز والإبداع:الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون... الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المن... دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي في ريف دمشق الدفاعات الجوية تسقط طائرتين مسيرتين غربي دمشق دخلتا من اتجاه الجولان المحتل اطلاق برنامج دعم شحن الصادرات الصناعية السورية

د. رائد أبو حرب: الموجة الحالية من فيروس “كورونا” تعتبر دورة طبيعية لتناسخ وانقسام الفيروس وخاصيتها سرعة الانتشار والعدوى

بانوراما سورية- أديل خليل:
أوضح الدكتور رائد أبو حرب أستاذ أمراض الهضم والكبد والتنظير الهضمي وعميد كلية الطب البشري بجامعة دمشق أن الموجة الجديدة من الإصابات بفيروس كورونا تنتمي لتحت زمر فيروس الاوميكرون و لها خاصية معينة وهي سرعة الانتشار والعدوى والتي تصل ل 15 – 20 ضعف من إمكانية العدوى مقارنة بالموجات السابقة، مؤكدا انه لا علاقة لموجة الحر الحالية بانتشار او ظهور الفيروس وإنما هي دورة طبيعية لتناسخ وانقسام الفيروس .
وعن أعراض الإصابة بين أبو حرب أنها خارج تنفسية تتمثل بأعراض هضمية كالإسهال والاقياء وآلام بطنية ومفصلية ، إضافة للوهن والتعب والترفع الحروري ، مشيرا الى تزايد ملحوظ بعدد الحالات المصابة سواء في العيادات او المشافي وهذا ما يتطلب الوعي من قبل المواطنين للوقاية من الإصابة بهذه الموجة الجديدة وضرورة العودة الى توصيات منظمة الصحة العالمية بارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي وغسيل الأيدي جيدا وتهوية الأماكن .
وأوضح الدكتور رائد أن هذا النمط من الفيروس يصيب مختلف الأعمار والقليل من الحالات تضطر للمكوث في المشفى وغالبيتهم من المضعفين مناعيا والمسنين ومن لديهم أمراض معينة ، لكن بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا اللقاح تكون إصابتهم خفيفة الى معتدلة مقارنة بغيرهم ، مشددا على ضرورة أخذ اللقاح المقدم بصورة واسعة من قبل المؤسسات الصحية سواء وزارة التعليم العالي أو وزارة الصحة والمستوصفات والمراكز الصحية وهذا الأمر كفيل بتخفيف حدة الإصابة في حال العدوى بالزمرة الفيروسية الجديدة.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات