تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
سورية تحتاج إلى رجال أعمال حقيقيين وليس جامعي أموال وعاقدين للصفقات.. الرئيس الأسد يطلق المرحلة الأولى من تشغيل مشروع الطاقة الكهروضوئية في مدينة عدرا الصناعية مجلس الوزراء: إعداد خطة متكاملة لتسويق موسمي الحمضيات والزيتون.. الموافقة على إنشاء محطة كهروضوئية ف... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يتضمن النظام النموذجي للتحفيز الوظيفي للعاملين في الجهات العامة مجلس الوزراء .. خطة متكاملة لإعادة النشاط الاقتصادي والزراعي إلى الأرياف وتحسين الواقع الخدمي لبنان يعتقل طبيباً سورياً جند إخوته الضباط لمصلحة الموساد: رحلة التجسس من السويد إلى دمشق السيدة أسماء الأسد تكرم أوائل سورية في الشهادة الثانوية بكل فروعها مجلس الوزراء يناقش مشروعي منح تعويض مالي للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية بالأماكن النائية وشبه النائ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بقبول عدد من طلاب كليات الطب ومن حملة الإجازة في الطب كملتزمين بالخدمة لدى... الرئيس الأسد يصدر أمراً إدارياً بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط والطلاب الضباط الاحتياطيين وصف الض...

السماح بتصدير 200 ألف رأس من ذكور الأغنام والماعز حتى نهاية تشرين الثاني من هذا العام

وافق رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس على توصية اللجنة الاقتصادية المتضمن السماح بتصدير ذكور الأغنام والماعز الجبلي عبر كافة المنافذ الحدودية، وكحد أقصى 200 ألف رأس، ولغاية 30/ 11/ 2022، بمعدل 1000 رأس لكل مصدر عند التصدير براً، 5000 رأس لكل مصدر عند التصدير بحراً أو جواً.

على أن يتم رصد كامل القطع الناجم عن عملية تصدير الأغنام لصالح
استيراد مستلزمات الإنتاج الزراعي للموسم القادم ولا سيما الأسمدة والمواد العلفية وفق الأولويات التي حددتها وزارة الزراعة.

وبين مدير الإنتاج الحيواني الدكتور أسامة حمود أن الهدف من القرار هو تأمين مستلزمات الإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني على اعتبار أن جميع عائدات التصدير ستؤول لصالح تأمين مستلزمات الإنتاج الزراعي، والإسهام في الحد من تهريب الأغنام والماعز إضافة إلى مساعدة المربين على الاستمرار في عملية التربية سيما في ضوء ارتفاع تكاليف مدخلات عملية التربية حيث تقدم عدد كبير من المربين بطلبات للسماح بتصدير عدد من رؤوس ذكور الأغنام والماعز، علمًا أن الكمية المسموح بتصديرها هي جزء من معدل النمو السنوي للقطيع.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات