تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق المقداد يبحث مع وزير خارجية الإمارات تعزيز العلاقات السورية-الإماراتية في مختلف المجالات أمر إداري بإنهاء استدعاء الضباط الاحتياطيين وإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد الاحتياطي... الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي العلاقات الثنائية وعدداً من القضايا العربية... الرئيس الأسد يزور طهران ويقدم التعازي للسيد الخامنئي باستشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حس... الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي

انتشال أكثر من 300 مهاجر في البحر المتوسط خلال يومين ..

أعلنت منظمة إنقاذ غير حكومية أن سفينتها “أوشن فايكينغ” انتشلت عشرات المهاجرين منذ الخميس، في خمس عمليات إنقاذ لمهاجرين تم العثور على معظمهم في قوارب خشبية مكتظة في المنطقة بين ليبيا ومالطا.
وذكرت منظمة الإغاثة الخاصة “إس.أو.إس ميديتيرانيه” لوسائل الإعلام أنها أنقذت مجموعة من المهاجرين على متن قارب في البحر المتوسط.
وأضافت المنظمة، صباح السبت، أن طاقم السفينة “أوشن فايكينغ” نقل حوالي 60 شخصا، كانوا على متن قارب خشبي مكتظ، في ما يسمّى منطقة “البحث والإنقاذ” في مالطا، خلال مهمته الخامسة، في غضون 36 ساعة.
ومن بين هؤلاء الذين تم إنقاذهم رضيع، لا يتجاوز عمره بضعة أسابيع. وطبقا للمنظمة ، هناك حاليا حوالي 270 مهاجرا على متن “أوشن فايكينغ”.
وذكرت المنظمة التي تتخذ من مدينة مرسيليا الفرنسية مقراً لها، في بيانها أن “عددا كبيرا منهم يعانون من مستويات عالية من الإرهاق والجفاف” ومن “ضربات شمس شديدة”.
وينطلق معظم المهاجرين من سواحل شمال أفريقيا، على سبيل المثال من ليبيا وتونس، للوصول إلى الاتحاد الأوروبي، عبر البحر المتوسط. وتأتي منظمات الإغاثة الخاصة بانتظام إلى المنطقة لإنقاذ الأشخاص في البحر.
ثم تسمح السلطات الإيطالية ، غالباً بعد انتظار طويل، للمهاجرين بالنزول في جزيرة “لامبيدوسا” الصغيرة أو صقلية أو البر الرئيسي الجنوبي.
يذكر أن بعض الأحزاب الإيطالية أعلنت في حملتها الانتخابية الحالية أنها تريد منع وصول المهاجرين.
Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات