تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق المقداد يبحث مع وزير خارجية الإمارات تعزيز العلاقات السورية-الإماراتية في مختلف المجالات أمر إداري بإنهاء استدعاء الضباط الاحتياطيين وإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد الاحتياطي... الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي العلاقات الثنائية وعدداً من القضايا العربية... الرئيس الأسد يزور طهران ويقدم التعازي للسيد الخامنئي باستشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حس... الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي

افتتاح فندق “غولدن مزة” على اتوستراد المزة بدمشق بكلفة تقديرية 36 مليار ليرة سورية ويؤمن أكثر من 200 فرصة عمل

افتتح رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس مساء اليوم فندق غولدن مزة على اتوستراد المزة بدمشق بكلفة تقديرية 36 مليار ليرة سورية ويؤمن أكثر من 200 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

وفي تصريح للإعلاميين أكد المهندس عرنوس أن انتعاش السياحة يمثل صورة عن الاستقرار وعودة الأمن والأمان إلى سورية وأن إنجاز المشاريع دليل على التعافي وفرصة لتشغيل اليد العاملة، مشيرا إلى اهتمام الحكومة بدعم المشاريع المتعثرة في القطاع السياحي وغيره من القطاعات حيث تم إطلاق مجموعة منها على مستوى القطر.

واضاف المهندس عرنوس أن إنشاء هكذا فنادق بسوية /5/ نجوم من قياس /111/ غرفة و/505/ كرسي و/224/ سريرا بعد /12/ عاما من الحرب والحصار على سورية دليل على أننا قادرون رغم الحصار أن نعمل ونصنع وبإمكانياتنا الذاتية لافتا إلى أن /80/ بالمئة من أثاث هذا الفندق كان من منتجات سورية.

ونوه رئيس مجلس الوزراء بكل يد منتجة عملت على بناء سورية وبجهود كل شخص وثق فيها واستثمر وتعاون معها من كل الجهات العامة الخاصة وأنجز مشاريع نفخر بها بين أهلنا وضيوف بلدنا.

بدوه بين وزير السياحة المهندس محمد رامي مرتيني أن قدوم السياح إلى سورية في تزايد مستمر ما يحقق نشاطاً كبيراً في الاستثمارات والسوق السياحي، مبيناً أن هذا الفندق يسهم في تلبية الحاجة المتزايدة على الطاقة الاستيعابية في المحافظة بما يضمه من تجهيزات وما يؤمنه من فرص عمل مشيراً إلى أن هناك حالياً أكثر من/ 28/ مشروعا متعثرا عاد للعمل.

وأكد وزير السياحة أن سورية لم تغلق أبوابها التي بقيت مفتوحة لكل محب وصديق والآن القدوم السياحي مبشر جدا مشيرا إلى أن هذا الفندق من فئة الفنادق الدولية ويؤمن /200/فرصة عمل وتقوم على إدارته شركة دولية.

كما أكد وزير السياحة أن الحكومة السورية قدمت كافة التسهيلات والمحفزات لدعم المستثمر الوطني والعربي والصديق الجاد، وسيتم وضع حجر الأساس لعدد من المشاريع السياحية على هامش ملتقى الاستثمار كما تم افتتاح عدة منشآت جديدة في حلب، اللاذقية وطرطوس وأيضا هناك الكثير من المشاريع التي ستدخل الخدمة في دمشق وعدد من المحافظات السورية.

محافظ دمشق المهندس محمد طارق كريشاتي أشار إلى أن افتتاح الفندق دليل على تعافي القطاع السياحي في مختلف أنحاء الوطن الذي عمل ويعمل الجيش العربي السوري على تحرير كل ذرة من ترابه.

وتقوم على إدارة الفندق شركة “فلامينغو هوسبيتاليتي مانجمنت” العالمية التي تدير أكثر من 60 فندقاً في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأوضح بول دياب نائب رئيس الشركة لشؤون العمليات أن هذا الفندق أول فنادق فلامينغو في سورية وستتبعه فنادق في دمشق والمدن السورية.

ويتألف الفندق من /111/ غرفة وجناحا و/10/ مطاعم باختصاصات متنوعة إضافة إلى مسبح كبير وصالة رياضية
وقاعة حفلات كبيرة وثلاث قاعات للاجتماعات والمناسبات المختلفة أحدها مسرح كما يوفر أكثر من /150/ فرصة عمل مباشرة جديدة إضافة إلى الفرص غير المباشرة من مياومين وموسميين وموردين.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات