تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف وفد سورية برئاسة المهندس عرنوس يشارك في مراسم تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه مجلس الوزراء يناقش عدداً من القضايا المتعلقة بالاستعدادات النهائية لفتح المراكز وبدء استلام محصول ال... رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوك... الرئيس الأسد يعزي الإمام الخامنئي بوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية عبد اللهيان ورفاقهما استشهاد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان ومرافقيهما في حادث تحطم م... الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها البيان الختامي للقمة العربية في البحرين: وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فوراً ورفع الحصار عنه بمشاركة الرئيس الأسد.. انعقاد أعمال القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة

الزراعة تحدد موقع عيد الشجرة المركزي 71 في موقع الشالوق بمنطقة صافيتا

دمشق:

حددت اللجنة المركزية للتشجير خلال الاجتماع الذي عقد في وزارة الزراعة برئاسة وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا موقع الاحتفال المركزي بعيد الشجر 71 لهذا العام في موقع الشالوق بمنطقة صافيتا في محافظة طرطوس بمساحة 20 هكتار.

وزير الزراعة أكد أن عيد الشجر مستمر طوال موسم زراعة الأشجار ولكن الاحتفال المركزي يكون في يوم الخميس من كل عام، مشيراً إلى أن الموقع الذي تم اختياره تعرض للتعديات والحريق أكثر من مرة ولا يوجد فيه تجدد طبيعي للأشجار في أجزاء كبيرة منه، وهو لا يحتاج إلى الري نتيجة وجوده في منطقة الاستقرار الأولى مما يساهم في استدامة الأشجار التي سيتم زراعتها وخاصة في ظل التغيرات المناخية، لافتاً إلى أنه سيتم زراعة الموقع بأشجار حراجية مناسبة لطبيعة وبيئة المنطقة مع تكثيف حراجي للمواقع المجاورة مع حماية تلك المواقع.

ونوه الوزير إلى ضرورة التدخل في موقع أم الطيور في اللاذقية بمساحة 250 دونم واستصلاحه وتشجيره، بالإضافة إلى إطلاق حملات تشجير في مواقع متعددة في المحافظات والتركيز على المواقع الجبلية التي لاتحتاج إلى ري وزراعتها بالتعاون من النقابات والاتحادات والمنظمات والفعاليات الشعبية والأهلية والمجتمع المحلي.

وأكد الوزير على أهمية التوجه لزراعة الأشجار المثمرة المتحملة للجفاف مثل اللوز والفستق الحلبي والكرمة والتوسع بزراعتها واستصلاح الأراضي في المناطق الملائمة لها، ووضع استراتيجية واضحة للتشجير المثمر ووضع معايير فنية بالتعاون مع البحوث الزراعية لزراعة الأشجار المثمرة وتوزيع الأصناف وتدرجها وفق الأماكن المناسبة لها.

ولفت الوزير إلى موضوع الاهتمام بإنتاج غراس تصديرية مطابقة للمواصفات القياسية من حيث الصنف والأصل وخالية من الآفات واختيار مشتلين نموذجيين لإنتاجها ووضع الأسس اللازمة لذلك.

واعتمدت اللجنة خطة إنتاج الغراس الرعوية ب مليون غرسة رعوية، واستعرض مدير عام الهيئة العامة لإدارة وتنمية وحماية البادية المهندس محمد طماس واقع عمل المشاتل في البادية والخطة المقررة وكمية الغراس الجاهزة للزراعة وخطة البذور.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات