تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف وفد سورية برئاسة المهندس عرنوس يشارك في مراسم تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه مجلس الوزراء يناقش عدداً من القضايا المتعلقة بالاستعدادات النهائية لفتح المراكز وبدء استلام محصول ال... رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوك... الرئيس الأسد يعزي الإمام الخامنئي بوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية عبد اللهيان ورفاقهما استشهاد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان ومرافقيهما في حادث تحطم م... الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها

مدير عام منظمة” أكساد” يبحث مع وزير الفلاحة والتنمية الريفية الجزائري سبل تعزيز التعاون المشترك لاسيما في مجال حماية الموارد الطبيعية الزراعية من التدهور وتنميتها وإعادة تأهيل المناطق المتدهورة

استقبل السيد محمد عبد الحفيظ هني، وزير الفلاحة والتنمية الريفية الجزائري، الدكتور نصر الدين العبيد، المدير العام للمركز العربي لدراسات المناطق الجافـة والأراضي القاحلة “أكساد”، وذلك يوم الأحد 30 تشرين الأول 2022 في مقر الوزارة بالجزائر العاصمة، بحضور السيد رئيس الديوان ومدراء الإدارات المعنية ومنسق منظمة اكساد في الجزائر.
ونقلت وسائل إعلام جزائرية أن اللقاء تناول سبل تعزيز التعاون بين الوزارة ومنظمة أكساد في مجالات تخصصها لاسيما حماية الموارد الطبيعية الزراعية من التدهور وتنميتها، وإعادة تأهيل المناطق المتدهورة التنمية المتكاملة، ومكافحة التصحر، من خلال إدراج أصناف مقاومة للجفاف من الحبوب والأشجار المثمرة وتطوير تقنيات حصاد المياه.
وقدم السيد المدير العام عرضاً عن سير تنفيذ المشاريع والبرامج المشتركة وسبل تطويرها، وأداء الأنشطة العلمية والفنية بالتعاون مع الإدارات المختصة في الوزارة، والتي يسعى من خلالها الطرفان إلى تحقيق الأهداف المشتركة في مجال تحقيق الأمن الغذائي، خاصة ضمن الظروف الحالية التي تمر بها المنطقة العربية والمتمثلة بآثار جائحة كورونا، والأزمة الناتجة عن الحرب الروسية الأوكرانية، وسبل التكيف مع التغيرات المناخية.
وأشار د. العبيد إلى أولويات جديدة ظهرت في سيرورة تحقيق التنمية المستدامة، والمتمثلة بمتابعة الآثار السلبية للتغيرات المناخية وسبل التكيف معها، وبروز مفاهيم جديدة متمثلة بضرورة العمل على تحقيق الامن المناخي، والأمن البشري التنموي ضمن ظروف مشاكل الإمداد بالطاقة والتي تؤثر سلباً على الإنتاج الزراعي خاصة.
وأكد الدكتور العبيد استعداد منظمة اكساد تقديم خبرتها المتميزة في كافة مجالات عملها لصالح الحكومة الجزائرية لتنفيذ المشاريع التنموية المهمة، باعتبار منظمة اكساد بيت خبرة عربي متميز، كذلك تطرق الى المشاريع المستقبلية التي تنوي المنظمة العمل بها على ضوء تكليف القمة العربية في دورتها الـ 31 بعدد من المشاريع المتعلقة بتنمية المراعي الطبيعية، وتنمية وتطوير الثروة الحيوانية، وتطوير الأشجار المثمرة، وتحسين إنتاج وإنتاجية الحبوب خاصة ان الجزائر اعتمدت 16 صنفاً من أصناف اكساد من القمح والشعير والعام القادم سيتم اعتماد صنفين جديدين اثبتا القدرة الإنتاجية المتميزة ومقاومة الامراض وتحمل للجفاف.
وبدوره أعرب وزير الفلاحة والتنمية الريفية عن اعتزازه بالدور المتميز الذي تؤديه منظمة اكساد على الصعيد العربي، مشيداً بالمشاريع التنموية المتميزة التي تم تنفيذها في الجزائر، وقدم شرحاً عن أعمال الوزارة والأنشطة والبرامج والأوليات التي تعمل عليها الوزارة، والإنجازات التي حققتها على صعيد تطوير الانتاج، ورفع وتحسين القدرة الإنتاجية لدى المزارعين والمربين، وتحسين الدخل وصولا الى تحقيق الاكتفاء الذاتي، مؤكدا حرصه الشديد على دعم كافة الأعمال والأنشطة التي ينفذها اكساد، وسعي الوزارة الى تطوير هذا التعاون من خلال وضع رؤية وخطة عمل جديدة، يتم التنسيق لها بين الجانبين بما يحقق الأهداف المشتركة.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات