تخطى إلى المحتوى

مجلس محافظة دمشق يعقد أولى جلسات دورته السادسة … ترميم أبنية المدارس المستأجرة وتأمين أدوية الأنسولين

دمشق:

عقد مجلس محافظة دمشق أولى جلسات دورته العادية السادسة برئاسة المهندس محمد إياد الشمعة رئيس المجلس وحضور عضو قيادة فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق سليم محرداوي وعدد من أعضاء مجلس الشعب والمدراء المعنيين في المحافظة.
ناقش أعضاء المجلس جدول أعماله المتضمن تقرير المكتب التنفيذي المتعلق بالتربية والرياضة والشباب والأبنية المدرسية والسياحة والثقافة والاثار والأوقاف والشؤون الاجتماعية والعمل والصحة والبيئة.
وفي بداية الجلسة قدم رئيس المجلس شرحا عن القانون 107 الخاص بالإدارة المحلية وتعليماته التنفيذية في إطار إحاطة أعضاء المجلس بجوانب العمل مؤكدا على وجوب التواجد الميداني والتواصل مع المواطنين ومتابعة طلباتهم وقضاياهم الخدمية مع المديريات المعنية للعمل على معالجتها وفقا للأوليات والامكانيات.
وفي مداخلاتهم دعا عدد من أعضاء المجلس إلى ترميم أبنية المدارس المستأجرة وزيادة النظافة بالمدارس ومعالجة مشكلة نقص المدرسين في المدارس وضبط ارتفاع أقساط المدارس الخاصة والإسراع بترميم مدرسة الفقهاء الصالحين بحي الشاغور وتأمين إنارة بديلة للمدارس لاسيما ذات الدوام النصفي وتزويد المراكز الصحية بالأدوية اللازمة ولاسيما الأنسولين والأمراض المزمنة وتأمين الأدوية الإسعافية في المشافي العامة ومادة حليب الأطفال وخاصة الخدّج.
وأكد عدد من الأعضاء على ضرورة مكافحة حالات التسول في المدينة وترميم الأوابد الاثرية في حي الصالحية ومعالجة وضع مولدات الكهرباء التابعة للفعاليات التجارية والتي تسبب ضجيجا للجوار وتلوثا جراء الدخان المتصاعد منها ومحاسبة المقصرين من لجان الأحياء.
وردا على مداخلات أعضاء المجلس بين مدير تربية دمشق سليمان يونس أنه تم إجراء أعمال صيانة (130) مدرسة منها 30 مدرسة مستأجرة مشيرا إلى العمل على ترميم النقص الحاصل في المدرسين من خلال الوكالات التخصصية.
من جانبه بين مدير صحة دمشق الدكتور سامر شحرور أن الآلية المعتمدة في تأمين الأدوية للمراكز الصحية هي ضمن الاستجرار الموحد لوزارة الصحة والتي بدورها توزعها على المديريات لتقوم بتوزيعها على المراكز مشيرا إلى أن مركز القابون الصحي تم تشغيله ضمن الامكانيات الموجودة في صحة دمشق ونعمل على تأمين النقص الحاصل بالكوادر.
بدورها مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل بدمشق دالين فهد بينت أن المديرية تعمل للحد من حالات التسول من خلال التنسيق المشترك مع الوزارات المعنية ومحافظة دمشق لافتة الى وجود أرقام يمكن الاتصال بها للإبلاغ عن أي حالة تسول وهي (108 _ 112_ 130).
مدير البيئة هادي الشيخ عواد أكد وجود لجنة مشكلة لمعالجة الشكاوي الواردة حول المولدات وأماكن تموضعها على الاملاك العامة ومتابعة تراخيصها.
رئيس مكتب لجان الأحياء في المحافظة علي شطيط بين أنه يتم حاليا إعادة تقييم عمل المخاتير ولجان الأحياء وسيتم محاسبة كل من يتبين تقصير أو خلل في عمله.

ويتابع مجلس المحافظة عقد جلساته صباح غد لمناقشة تقرير المكتب التنفيذي المتعلق بالخدمات والمرافق البلدية والكهرباء والمياه والإنشاء والتعمير وتسوية المخالفات وطروحات الاعضاء المتعلقة بالإسكان والعمل الشعبي.

محافظة دمشق – المكتب الإعلامي

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات