تخطى إلى المحتوى

مجلس الأعمال السوري العماني ينتخب أعضاء مجلس إدارته

دمشق:

انتخب اليوم مجلس الأعمال السوري العماني مجلس إدارته عن الجانب السوري بحضور رئيس المجلس السيد وسيم القطان ونائب الرئيس السيدة ديمة عقاد والسيد أنس البقاعي مدير مديرية التعاون الدولي في وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية.
وتمخضت الانتخابات بإجماع الأعضاء على انتخاب كل من السادة زهير داود وعصام معتوق ومنذر البزرة وأنس سيفي وفايز الحسين كأعضاء مجلس إدارة المجلس والسيدة ماريا سعادة أمينة سر المجلس.
أكد السيد وسيم القطان رئيس المجلس على الدور والجهود التي يبذلها السيد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية في تشكيل مجالس الأعمال المشتركة مع البلدان الشقيقة والصديقة بما يصب في تطوير وتعزيز العلاقات التجارية بين هذه البلدان.
وأوضح السيد القطان أهمية التعاون مع كافة القطاعات الاقتصادية وضرورة بذل الجهود الرامية لإنجاح عمل المجلس بما يحقق خدمة قطاع الأعمال في كلا البلدين الشقيقين وذلك انطلاقاً من أهمية العمل المشترك بين جميع القطاعات وتجسيداً لمقولة السيد رئيس الجمهورية الدكتور بشار الأسد “الأمل بالعمل”
بدورها شددت السيدة ديمة عقاد نائب رئيس المجلس على ضرورة بذل أقصى الجهود والعمل من أجل الارتقاء بمستوى العلاقات بين سورية وسلطنة عمان من خلال المجلس المشترك بين البلدين.
من جانبه أوضح السيد زهير داود أهمية عمل المجالس المشتركة ولا سيما في هذه المرحلة التي تشهد فيها سورية انفتاحاً من باقي الدول بعد أن نفضت عنها غبار الحرب الارهابية.
وبيّن السيد عصام معتوق المهام العديدة للمجلس والتي تصب في مصلحة قطاع الأعمال كالسعي لتعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.
من جهة أعرب السيد أنس سيفي عن أمله في أن يساهم مجلس الأعمال السوري العماني في الارتقاء بالعمل الاقتصادي بين سورية وسلطنة عمان لما فيه خير البلدين.
ولفت السيد منذر البزرة إلى أهمية مجالس الأعمال المشتركة لجهة تأسيس مشاريع مشتركة في المجالات الخدمية والسياحية والزراعية والصناعية بما يخدم مصالح هذه البلدان.
ونوّه السيد فايز الحسين بالأجواء الايجابية التي سادت العملية الانتخابية معرباً عن أمله بأن يسهم المجلس بتطوير العلاقات بين البلدين.
وقالت السيدة ماريا سعادة بكل مهنية وتنظيم وإرادة تم تأسيس المجلس السوري العماني من خيرة قامات رجال الأعمال معتبرة ذلك خطوة جريئة ضمن ظروف استثنائية وخطوة سباقة في العمل على تحريك وتطوير العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين وتوهت سعادة بالشكر للسيد رئيس المجلس على الإرادة والجهود المبذولة والثقة الممنوحة لامكانيات الجميع.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات