تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
 انطلاق أيام الثقافة السورية تحت عنوان (تراث وإبداع).. الرئيس الأسد يلتقي عدداً من طلبة الجامعات السورية الذين شاركوا في الجلسات الشبابية الحوارية التي أطل... الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتعديل بعض مواد قانون تنظيم الجامعات المتعلقة برفع سن التقاعد وتمديد التعي... مجلس الوزراء يوافق على مشروع الصك التشريعي المتضمن قانون الإعلام الجديد أمام الرئيس الأسد.. سفراء 8 دول يؤدون اليمين القانونية مجلس الشعب يبدأ مناقشة البيان المالي للحكومة حول مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2023 الرئيس الأسد يمنح الدكتورة نجاح العطار نائب رئيس الجمهورية وسام أُميّة الوطني ذا الرصيعة الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (41) المتضمن تعديل بعض أحكام قانون الكهرباء رقم (32) لعام 2010 مجلس الوزراء يقر مشروع الموازنة العامة للدولة لعام 2023 بمبلغ 16550 مليار ليرة المجلس الأعلى للتخطيط الاقتصادي والاجتماعي يوافق على الاعتمادات الأولية لمشروع الموازنة العامة للدول...

البدء بزراعة محصولي القمح والشعير.. و53 ألف هكتار قمح و127 ألف هكتار شعير المساحة المزروعة حتى الآن

دمشق:

ساعدت الهطولات المطرية التي عمت كافة الأراضي السورية خلال الفترة الماضية الفلاحين في أغلب المحافظات على فلاحة أراضيهم وتحضيرها لزراعة المحاصيل الشتوية وخاصة محصولي القمح والشعير.

مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة المهندس أحمد حيدر بين أن المساحة المزروعة بمحصول القمح بلغت حتى الآن 53476 هكتار منها 30493 هكتار مروي و22983 هكتار بعل وذلك من إجمالي المساحة المخططة البالغة 1.6 مليون هكتار، لافتاً إلى أنه تم زراعة21 ألف هكتار في محافظة الرقة، تليها الحسكة ب 20095 هكتار وفي حلب 7300 هكتار وفي طرطوس 1412هكتار، و115 هكتار في الغاب و170 هكتار في حمص، و3240 هكتار في درعا، و144 هكتار في ريف دمشق.

وأضاف حيدر أن المساحة المزروعة بمحصول الشعير بلغت حتى الآن 127848 هكتار منها 3693 هكتار مروي و124155 هكتار بعل من إجمالي الخطة المقررة البالغة 1.3 مليون هكتار، لافتاً إلى أن المساحة المزروعة في الرقة بلغت 52 ألف هكتار وفي حلب 47450 هكتار وفي الحسكة 8675 هكتار وفي درعا 6300 هكتار وفي حماة 5993 هكتار وفي حمص 2748 هكتار وفي ريف دمشق 1682 هكتار، و 3000 هكتار في إدلب.

وأكد حيدر أن عمليات الزراعة تسير بوتيرة جيدة مع توفر البذار والمحروقات الخاص للفلاحة.

وكانت وزارة الزراعة دعت الفلاحين لمراجعة فروع المؤسسة العامة لإكثار البذار والمصرف الزراعي والجمعيات الفلاحية في المحافظات لاستلام احتياجاتهم من بذار القمح المحسن عالي الإنتاجية، علماً أنه تم السماح بالتوسع بزراعة القمح على حساب المحاصيل الشتوية الأخرى باستثناء محصول الشوندر السكري في الغاب، وتم تخصيص 10% من كمية الاحتياج من البذار زيادة عن المخصصات ليتمكن الفلاحين من زراعة المساحات التي يرغبون بها.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات