تخطى إلى المحتوى

درويش : كيش بوابة عبور لدخول المنتجات السورية للأسواق الايرانية

طهران:

أكد السيد فهد درويش رئيس الغرفة التجارية السورية الإيرانية ورئيس لجنة المستثمرين العليا في ختام الملتقى الاقتصادي المقام في جزيرة كيش الايرانية أن الملتقى أتاح فرصة حقيقية كبيرة للتعريف بالمنتج السوري وإيجاد أسواق بديلة للتصريفه وتأمين القطع الأجنبي للدولة كما أنه أوجد حالة تفاعلية بين التجار والمستثمرين ورجال الاعمال والاقتصاديين السوريين والايرانيين وهو أيضا يشكل تظاهرة حضارية اقتصادية فريدة من نوعها وبهذا التوقيت المهم حيث أبدى التجار ورجال الأعمال تفاؤلهم بالمقترحات لاسيما افتتاح مركز دائم للتسوق وهو من وجهة نظرهم أفضل من إقامة معارض دورية وبوجود هذا المركز فإن تسويق المنتجات وتصديرها يعتبر من الناحية الاقتصادية أجدى بكثير.

وأشار درويش إلى أنه تم دراسة الاسواق وتقييمها لادخال البضائع التي تناسبها و اقتراح افتتاح مركز تجاري سوري في أحد أهم المولات ضمن جزيرة كيش بحيث يليها في المستقبل تطوير للفكرة و بشكل اوسع.

درويش بين أهميه الجزيرة كموقع استراتيجي بين الخليج العربي وايران وهي كمركز تجاري و سياحي مهم يستقطب الجميع من كافة أنحاء العالم و سيتم عرض المنتجات السورية كما تم الاتفاق على تشكيل لجنه لمتابعة افتتاح المركز (جملة ومفرق) وتشكيل رحلات سياحية متبادلة بين ايران وسورية لزيارة المحافظات والتعرف على احتياجاتها من مختلف السلع.

وفي الختام قدم السيد فهد درويش شكره العميق للجمهورية الاسلامية الايرانية و للأشقاء الايرانيين قيادة وشعبا وحكومة على حسن الاستقبال و الضيافة و التنظيم وبالاخص السادة
الامين العام للجنة تنمية العلاقات الاقتصاديه السورية الايرانيه المستشار الاقتصادي لنائب رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الاول عباس اكبري

و مدير عام المناطق الحرة
مهدي كشافيرز و المعاونين و المدراء على الحضور والفعاليات وتقديم كل الدعم للملتقى ، و الغرفة الايرانية السورية برئاسة السيد كيوان كاشفي و أعضاء مجلس الإدارة ، و الشركة الايرانيه المنظمة للملتقى.

والشكر لسعادة السفير السوري في ايران الدكتور شفيق ديوب واعضاء السلك الدبلوماسي على الدعم والمساعدة في كل شيء وللوفد الحكومي ممثلا بالسادة إياد كوسا مدير عام المناطق السورية الحرة و ثائر فياض رئيس لجنة تنمية الصادرات السورية و محمد زيتون وكافة أعضاء الغرفة والوفد السوري ولكل من ساهم بإنجاح هذا الملتقى من الجانبين السوري والايراني والعاملين في لجنة تنسيق الغرفة الايرانية السورية السيد فراس عقيل مدير العلاقات العامه في الغرفة و السيد صفوان شرباتي مدير التنسيق والاعلام.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات