تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها البيان الختامي للقمة العربية في البحرين: وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فوراً ورفع الحصار عنه بمشاركة الرئيس الأسد.. انعقاد أعمال القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة مجلس الوزراء: إطلاق حوارات مهنية مع الاتحادات والنقابات والمنظمات وتعزيز التواصل مع الفعاليات المجتم... أمام الرئيس الأسد.. محافظو دير الزور وريف دمشق وحماة والسويداء الجدد يؤدون اليمين القانونية الرئيس الأسد يستقبل الدكتورة حنان بلخي المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الـ 15 من تموز القادم موعداً لانتخابات أعضاء مجلس الشعب بمشاركة سورية… غداً انطلاق الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية الـ 33 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بإحداث “الشركة العامة للطرق والمشاريع المائية” الرئيس الأسد يبحث مع الفياض تعزيز التعاون في مجالات مكافحة الإرهاب وضبط الحدود

خطة عمل لإعادة إقلاع الشركة السورية لإنتاج اللواقط الضوئية

دمشق:

ترأس وزيري الصناعة زياد صبحي صباغ والكهرباء المهندس غسان الزامل اجتماعاً تمهيديا” ضم المعنيين في كلا الوزارتين لوضع استراتيجية عمل للشركة السورية لإنتاج اللواقط الضوئية بعد صدور الحكم القضائي والذي بموجبه أصبحت الشركة ملكاً لوزارتي الصناعة والكهرباء، وأهمية تفعيل الشركة ووضعها في العملية الإنتاجية والذي أصبح ضرورة ملحة في ظل وجود أسواق مفتوحة واستيراد لواقط غير مطابقة للمواصفات وضرورة تلبية متطلبات السوق المحلية.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة لجرد موجودات الشركة وتوثيقها بشكل فني دقيق واستلامها، كما تم بحث إعادة وضع نظام أساسي للشركة من خلال تشكيل فريق عمل مشترك بين وزارات الصناعة والكهرباء والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والحصول على التراخيص والسجل التجاري اللازم بعد اكتساب الحكم المبرم الدرجة القطعية.

كما تم الاتفاق على البحث عن أفضل السبل لتأمين الموارد اللازمة للنهوض بالشركة وإعادة إقلاعها وتحديث خطوط إنتاجها وإقامة مخبر متكامل ذو جودة عالية لاختبار اللواقط ضمن الشركة، والبحث في وضع الآلية المثلى من الناحية الفنية والقانونية والمالية لاختيار شريك من الاتحادات، النقابات، القطاع الخاص، ومناقشة السبل والحلول الممكنة لتأمين السيولة اللازمة لإقلاع الشركة.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات