تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وفد سورية برئاسة المهندس عرنوس يشارك في مراسم تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه مجلس الوزراء يناقش عدداً من القضايا المتعلقة بالاستعدادات النهائية لفتح المراكز وبدء استلام محصول ال... رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوك... الرئيس الأسد يعزي الإمام الخامنئي بوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية عبد اللهيان ورفاقهما استشهاد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان ومرافقيهما في حادث تحطم م... الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها البيان الختامي للقمة العربية في البحرين: وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فوراً ورفع الحصار عنه بمشاركة الرئيس الأسد.. انعقاد أعمال القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة مجلس الوزراء: إطلاق حوارات مهنية مع الاتحادات والنقابات والمنظمات وتعزيز التواصل مع الفعاليات المجتم... أمام الرئيس الأسد.. محافظو دير الزور وريف دمشق وحماة والسويداء الجدد يؤدون اليمين القانونية

وزارة الزراعة: بدء بيع الدفعة الثانية من الأسمدة الآزوتية لمحصول القمح من المصارف الزراعية

دمشق

اعلنت وزارة الزراعة عن بدء بيع الدفعة الثانية من السماد الآزوتي اللازم للمساحات المزروعة بمحصول القمح.

وبينت الوزارة في تعميم صادر إلى المصرف الزراعي التعاوني بضرورة البدء ببيع الأسمدة للفلاحين والمزارعين الذين حصلوا على التنظيم الزراعي او الكشف الحسي للقطاعين التعاوني والفردي لكامل الكمية المخصصة لوحدة المساحة وفق جدول الاحتياج المعتمد لتمويل مستلزمات الإنتاج الممولة من المصرف الزراعي.

وأوضحت الوزارة أن البدء ببيع الدفعة الثانية من الأسمدة الآزوتية يأتي بالتوافق مع البرنامج الزمني والفني في النشرة الفنية المعممة على الفلاحين للحزم التكنولوجية والممارسات الزراعية الواجب تطبيقها لتمكينهم من الحصول على أعلى إنتاجية ممكنة من وحدة المساحة.

ونتيجة الظروف المناخية السائدة والتي تتمثل في انخفاض كميات هطول الأمطار نسبة إلى المعدلات السنوية وعدم هطول الثلوج وتراجع الموارد المائية نصحت الوزارة الفلاحين بضرورة متابعة النشرة الجوية لتحديد الموعد المناسب لإضافة الأسمدة، ومراجعة الفنيين العاملين في الوحدات الارشادية لتقديم المساعدة الفنية اللازمة.

 

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات