تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق المقداد يبحث مع وزير خارجية الإمارات تعزيز العلاقات السورية-الإماراتية في مختلف المجالات أمر إداري بإنهاء استدعاء الضباط الاحتياطيين وإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد الاحتياطي... الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء العراقي العلاقات الثنائية وعدداً من القضايا العربية... الرئيس الأسد يزور طهران ويقدم التعازي للسيد الخامنئي باستشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حس... الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف

انطلاق فعاليات معرض “صنع في سورية” للألبسة والنسيج ومستلزمات الإنتاج بمشاركة 250 صناعياً

دمشق:

سعياً وراء زيادة صادرات المنتجات النسيجية للدول العربية وانطلاقاً من أهمية المعارض التخصصية في سورية وخارجها والاستجابة لما يتطلبه سوق الألبسة والأزياء وتحت رعاية وزراتي الاقتصاد والتجارة الخارجية، والصناعة افتتح مساء امس المعرض التخصصي للألبسة والنسيج ومستلزمات الإنتاج “صنع في سورية – ربيع وصيف 2023” على أرض مدينة المعارض بدمشق، والذي يقيمه اتحاد غرف الصناعة السورية واتحاد غرف التجارة ورابطة المصدرين السوريين للألبسة والنسيج.
خلال الافتتاح اكد رئيس اتحاد غرف الصناعة الأستاذ غزوان المصري ان المعرض مهم جداً كونه تصديري بامتياز وهناك اقبال كبير من الزوار مبينا ان القطاع النسيجي يحتاج لدعم كبير وان المعرض فرصة لسماع اراء الصناعيين والمشاكل والمعوقات التي يواجهونها لعرضها على الحكومة لمعالجتها املا من الزوار الاطلاع على هذه الصناعة المهمة جدا وخاصة في القطاع النسيجي منوهاً الى ان الاتحاد يقوم بعرض كل المعوقات وهي باتجاه الحل.

واكد رئيس رابطة المصدرين للألبسة والنسيج رغيد الحلبي ان المشاركات كبيرة وهناك جهود تم بذلها من قبل اتحاد غرف الصناعة والتجارة ورابطة المصدرين الالبسة والنسيج لإنجاح هذا المعرض الذي اصبح له اسما معروفا لافتا الى استضافة زوار من ليبيا والجزائر والاردن والكويت والسعودية كون هذه الدول اسواق رئيسية محاولين استعادة اكبر عدد ممكن من الزبائن بهمة الصناعيين وتواجدهم والتواصل المستمر مؤكدا ان الوضع جيد وهناك رضى من قبل الزبائن للمنتجات خاصة ان صناعة الألبسة تعتمد على الموضة والالوان والتطور وان الصناعيين دائما مواكبين لاي تطور للموضه لتلبية اذواق المستهلكين .

عضو اتحاد غرف الصناعة السورية المهندس رأفت شماع اوضح ان عدد المشاركين بلغ نحو ٢٤٠ صناعي وهذا دليل على تعافي الصناعة والمشاركة في المعارض الداخلية والخارجية وبقوة بعد الحرب التي فرضت على سورية مبينا ان هدف المشاركات في المعارض لدعم العملية الانتاجية وان دورنا كأتحاد وغرف نوافذ بيع للمنتجين مبينا ان اهمية معرض صنع في سورية التصديري التخصصي هو نافذة ترويجية للصناعة السورية والمنتج السوري سواء في الاسواق الخارجية بشكل عام والاسواق العربية بشكل خاص، ويجب التكثيف من المعارض سواء للقطاع الكيميائي او الغذائي او الهندسي العمل على نفس السورية.

يشارك في المعرض 250 صناعياً، كما يضم المعرض أربع صالات على مساحة اجمالية تبلغ حوالي 8000 متراً مربعاً، وتم تخصيص 3 صالات مختصة في مجال الالبسة الرجالية، فيما تم تخصيص الصالة الرابعة للصناعيين العاملين في مجال الألبسة النسائية واللانجري، ويضاف لهم عدد من المشاركين في مجال لوازم الإنتاج وشركات الشحن .
يذكر أن فعاليات تستمر المعرض لغاية يوم الأحد 22 من الشهر الحالي .

 

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات