تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
المهندس عرنوس: تم وضع خطة إسعافية سريعة للتعاطي مع الكارثة تضمنت في البداية تسخير كل السبل والوسائل ... الرئيسان الجزائري والمصري يتقدمان بالتعازي للرئيس الأسد والشعب السوري مجلس الوزراء يخصص /50/ مليار ليرة سورية كمبلغ أولي لتمويل العمليات الإسعافية المتخذة لمعالجة آثار ال... الرئيس الأسد يتلقى عدد من برقيات التعزية والتضامن مع سورية من رؤساء وملوك وقادة الدول الشقيقة والصدي... الرئيس الأسد يترأس اجتماعاً طارئاً لمجلس الوزراء لبحث أضرار الزلزال الذي ضرب البلاد والإجراءات اللاز... مجلس الوزراء يناقش واقع العملية الإنتاجية وحزمة من الإجراءات لتنشيط القطاع الاقتصادي الإنتاجي خطوات سعودية إيجابية تجاه سورية.. هل بات التقارب بين الرياض ودمشق قريب؟ أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما...

انطلاق فعاليات معرض “صنع في سورية” للألبسة والنسيج ومستلزمات الإنتاج بمشاركة 250 صناعياً

دمشق:

سعياً وراء زيادة صادرات المنتجات النسيجية للدول العربية وانطلاقاً من أهمية المعارض التخصصية في سورية وخارجها والاستجابة لما يتطلبه سوق الألبسة والأزياء وتحت رعاية وزراتي الاقتصاد والتجارة الخارجية، والصناعة افتتح مساء امس المعرض التخصصي للألبسة والنسيج ومستلزمات الإنتاج “صنع في سورية – ربيع وصيف 2023” على أرض مدينة المعارض بدمشق، والذي يقيمه اتحاد غرف الصناعة السورية واتحاد غرف التجارة ورابطة المصدرين السوريين للألبسة والنسيج.
خلال الافتتاح اكد رئيس اتحاد غرف الصناعة الأستاذ غزوان المصري ان المعرض مهم جداً كونه تصديري بامتياز وهناك اقبال كبير من الزوار مبينا ان القطاع النسيجي يحتاج لدعم كبير وان المعرض فرصة لسماع اراء الصناعيين والمشاكل والمعوقات التي يواجهونها لعرضها على الحكومة لمعالجتها املا من الزوار الاطلاع على هذه الصناعة المهمة جدا وخاصة في القطاع النسيجي منوهاً الى ان الاتحاد يقوم بعرض كل المعوقات وهي باتجاه الحل.

واكد رئيس رابطة المصدرين للألبسة والنسيج رغيد الحلبي ان المشاركات كبيرة وهناك جهود تم بذلها من قبل اتحاد غرف الصناعة والتجارة ورابطة المصدرين الالبسة والنسيج لإنجاح هذا المعرض الذي اصبح له اسما معروفا لافتا الى استضافة زوار من ليبيا والجزائر والاردن والكويت والسعودية كون هذه الدول اسواق رئيسية محاولين استعادة اكبر عدد ممكن من الزبائن بهمة الصناعيين وتواجدهم والتواصل المستمر مؤكدا ان الوضع جيد وهناك رضى من قبل الزبائن للمنتجات خاصة ان صناعة الألبسة تعتمد على الموضة والالوان والتطور وان الصناعيين دائما مواكبين لاي تطور للموضه لتلبية اذواق المستهلكين .

عضو اتحاد غرف الصناعة السورية المهندس رأفت شماع اوضح ان عدد المشاركين بلغ نحو ٢٤٠ صناعي وهذا دليل على تعافي الصناعة والمشاركة في المعارض الداخلية والخارجية وبقوة بعد الحرب التي فرضت على سورية مبينا ان هدف المشاركات في المعارض لدعم العملية الانتاجية وان دورنا كأتحاد وغرف نوافذ بيع للمنتجين مبينا ان اهمية معرض صنع في سورية التصديري التخصصي هو نافذة ترويجية للصناعة السورية والمنتج السوري سواء في الاسواق الخارجية بشكل عام والاسواق العربية بشكل خاص، ويجب التكثيف من المعارض سواء للقطاع الكيميائي او الغذائي او الهندسي العمل على نفس السورية.

يشارك في المعرض 250 صناعياً، كما يضم المعرض أربع صالات على مساحة اجمالية تبلغ حوالي 8000 متراً مربعاً، وتم تخصيص 3 صالات مختصة في مجال الالبسة الرجالية، فيما تم تخصيص الصالة الرابعة للصناعيين العاملين في مجال الألبسة النسائية واللانجري، ويضاف لهم عدد من المشاركين في مجال لوازم الإنتاج وشركات الشحن .
يذكر أن فعاليات تستمر المعرض لغاية يوم الأحد 22 من الشهر الحالي .

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات