تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء يناقش واقع العملية الإنتاجية وحزمة من الإجراءات لتنشيط القطاع الاقتصادي الإنتاجي خطوات سعودية إيجابية تجاه سورية.. هل بات التقارب بين الرياض ودمشق قريب؟ أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما... مصدر سوري متابع: مخرجات اجتماع موسكو الثلاثي: انسحاب الجيش التركي واحترام سيادة وسلامة الأراضي السو... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 21-12-2022 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بصرف منحة بمبلغ 100 ألف ليرة للعاملين في الدولة من المدنيين والعس... الخارجية السورية تتحدث عن حجم الخسائر جراء سرقة الولايات المتحدة للنفط السوري مجلس الوزراء يناقش آليات توزيع مادة المازوت على جميع القطاعات

التشكيلي بشار سليمان… تجربة فنية متميزة في فن البورتريه

طرطوس- رشا سليمان:

تميزت تجربة الفنان التشكيلي بشار سليمان في فن البورتريه الذي أحبه وفضله على العديد من  الأنواع الفنية، ليبدع في رسم الوجوه بأدق تفاصيلها وتعابيرها بأسلوب مكنه من صنع بصمة خاصة به في هذا المجال.

وعن بداياته الفنية أشار سليمان في حديثه لوكالة سانا إلى أن نشأته في وسط فني ساعدته على صقل موهبته ليغني رصيده الفني بعشرات الأعمال المتميزة، لافتاً إلى أنه اعتمد في بداية مسيرته على الرسم التصويري الواقعي الذي يهتم بإظهار الموضوع الفني بأدق التفاصيل وبأفضل صورة ممكنة من ناحية الظل والإضاءة والنسب وغيرها، إضافة إلى اهتمامه بالخط العربي.

وبين سليمان أنه يميل إلى فن البورتريه الذي يحاول من خلاله إظهار الانطباعات والإنفعالات الإنسانية في رسم الوجوه ليعطي لوحاته تعابير وانفعالات يجسدها بطريقة دقيقة وجميلة، لافتاً إلى أنها تقنية صعبة جداً تتطلب الكثير من المهارة، حيث إن رسم هكذا لوحة يستغرق نحو 40 ساعة عمل.

وأشار إلى أنه استخدم في بداياته قلم الرصاص والفحم، وبعد ذلك انتقل إلى الألوان الزيتية وألوان الإكرليك، إلا أن قلم الحبر الجاف كان الأساس في رسمه للعديد من لوحاته التي تنوعت مواضيعها بين الطبيعة والرسوم الرمزية وغيرها.

ولفت سليمان إلى أنه اتجه مؤخراً إلى صقل المواهب الشابة وتنميتها، معتمداً على دراسته الأكاديمية للتربية في وضع منهجية تعليم الرسم، ومساعدة المواهب على تجاوز الأخطاء، كما شارك بالتعاون مع فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في كورس لتعليم الرسم للمواهب من طلاب الجامعة، متمنياً أن يكون هناك إقبال كبير على الفنون وخاصة الرسم.

وشارك الفنان بشار سليمان بعدة معارض فنية داخل سورية وخارجها، حيث كانت مشاركته الأولى كخطاط في مهرجان عالمي تحت عنوان (اليوم العالمي للخشب)، إضافة إلى مشاركته بملتقى أهدن الدولي للرسم والنحت في لبنان ليغني رصيده بالعديد من اللوحات التي تنوعت بين رسم الوجوه والطبيعة والرسوم الرمزية.

بانوراما سورية-سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات