تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يلتقي المشاركين في مخيم الشباب السوري الروسي مجلس الوزراء يؤكد أهمية استنباط أفكار ورؤى تسهم برفع مستوى أداء المؤسسات التي تعنى بالشأنين الخدمي و... الأمن الفيدرالي الروسي يعلن اعتقال 49 شخصا لتورطهم بتمويل إرهابيين في سورية مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش... السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الى هيئة التميّز والإبداع:الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون... الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المن...

مدير شركة الدراسات الهندسية في المنطقة الساحلية: الكشف مستمر من قبل اللجان حتى انتهاء كافة التبليغات

اللاذقية:

أكد مدير شركة الدراسات الهندسية في المنطقة الساحلية د. سراج جديد أنه تم التوجيه من قبل السيد المحافظ للانتهاء من استقبال طلبات التبليغ عن الأبنية المتضررة يوم الأحد الواقع في ١٩ / ٢ ، بهدف تمكن اللجان من إنجاز عملها بالشكل الأمثل في أقرب وقت، علما أن هذا التاريخ قد أعلن عنه سابقا، وأن عدد التبليغات أصبح كبيرا جدا وخصوصا في الأرياف البعيدة عن مكان وقوع الزلزال.
وأكد د. جديد أن اللجان مستمرة في عملها بشكل مكثف وقد تم الكشف عن ٩٠٪؜ من الأبنية المتضررة لكن أكثر من ٤٠٪؜ منها كانت بسبب خوف المواطنين حيث أنها لم تكن تعاني من أي صدع، وهو أمر مباح، ولكنه أخّر عمل اللجان، والتي ستستمر بالعمل حتى الانتهاء التبليغات تماما.

وأضاف:قمت بشكل شخصي البارحة بزيارة أكثر من خمس بلديات في محاور الريف (دوير بعبدة، بعبدة، رويسة البساتنة، السفرقية،….) بناء على شكاوي السادة المواطنين حول عدم استجابة اللجان.
وسأعطي مثالا: بلقائي مع السيد رئيس بلدية دوير بعبدة وطلبي منه أن نقوم سوية برفقة اللجنة المكلفة في المحور بالكشف على أخطر ٨ حالات مسجلة لديه وبعد مساعدتنا مشكورا تبين أن جميع الحالات الخطيرة المبلغ عنها ذات أضرار خفيفة ومعظمها لا تعود للحدث الزلزالي بل لقدم المنشأ.. وبناء عليه طلبت من السادة رؤساء البلديات والسادة المخاتير أن يقوموا بالتعاون مع المهندسين المدنيين في الوحدات الإدارية بفلترة الطلبات الموجودة لديهم، لمساعدة اللجان وعددهم ٨٥ لجنة في جميع أرجاء المحافظة،
يُضيف د. جديد: وقد أبلغت السيد المحافظ وطلبت من المعنيين في المحافظة بتكليفهم رسميا بالموضوع، ذلك حرصا على إنجاز اللجان لأعمالها في أقرب وقت، وبالتالي الوصول للمواطنين ذوي الحاجة الفعلية حقا، كما أضفت أن يتم تخديم اللجان بالنقل في مجال عمل البلدية نظرا لطول المسافات
واشار إلى أن معظم التبليغات في هذه المحاور لا تستدعي لجنة سلامة كون الأبنية ليست خطيرة وإن كانت خطيرة في بعض الحالات فبسبب قدمها وليست بسبب الحدث الزلزالي
ونوه جديد بأن الشركة وبالتعاون مع المحافظة قامت بتكثيف اللجان في أماكن الضرر الحقيقي واستندنا في ذلك على تقارير وبيانات مراكز الرصد الزلزالي والتي بشكل مقبول علميا تعطي تصور مقبول جدا عن انتشار الضرر الزلزالي

وأعاد د. جديد التأكيد أنه لن يتم إغفال أي تبليغ بالتعاون مع كافة المعنيين

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات