تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها الرئيس الأسد للافرنتييف: سورية منفتحة على جميع المبادرات المرتبطة بالعلاقة مع تركيا والمستندة إلى سي... مجلس الوزراء يطلب من اصحاب البطاقات الالكترونية فتح حسابات مصرفية تمهيدا لتحويل مبالغ نقدية الى المس... لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين

السفير عبد الهادي يشارك محافظ دمشق في جولته بمخيم اليرموك

دمشق

شارك السفير أنور عبد الهادي مدير عام دائرة العلاقات العربية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم السبت، بجولة محافظ مدينة دمشق المهندس محمد طارق كريشاتي، إلى مخيم اليرموك للإطلاع على أوضاع المخيم وتوفير الخدمات اللازمة لأهالي مخيم اليرموك.
حيث جال محافظ دمشق والسفير عبد الهادي ضمن شوارع وأزقة مخيم اليرموك وأطلعوا على أوضاعه كما استعموا ضمن جولتهم إلى الأهالي وما ينقصهم من خدمات داخل المخيم.
حيث أكد محافظ دمشق بأنه سيتم تسيير المواصلات إلى المخيم بالإضافة سيتم العمل على فتح
مخبز داخل المخيم ومؤسسة استهلاكية لتوفير احتياجات الأهالي من الغذاء وأيضاً سيتم العمل
على توفير الكهرباء للمخيم كما أنجز بالمرحلة السابقة ضخ المياه لمخيم اليرموك.
وأضاف: بأن توفير الخدمات لمخيم اليرموك يأتي لتشجيع الأهالي بالعودة للمخيم والدولة السورية تولي اهتمامها لعودة الأهالي إلى المخيم ولجميع المناطق التي تعرضت للأضرار نتيجة ما قامت به العصابات الإرهابية.
ومن جهته شكر السفير أنور عبد الهادي الدولة السورية على اهتمامها بمخيم اليرموك والإجراءات التي تقوم بها من توفير خدمات للمخيم وإزالة الأنقاض لتسهيل عودة الأهالي إليه وعودة المخيم كما كان سابقاً وعودته لرمزيته كحق اللاجئين بالعودة.
وأضاف: نحن في منظمة التحرير الفلسطينية ندعم الحكومة السورية في كل خطواتها من أجل تسهيل عودة أهالينا لبيوتهم في المخيم وفي هذا المجال نشكر الحكومة السورية بدأها بتوفير البينة التحتية للمخيم وهذا يساعد على تشجيع أهلنا للعودة بشكل أكبر إليه لان المخيم بالنسبة لنا هو عاصمة الشتات الفلسطيني والتنمسك به هو التمسك بحق العودة إن شاء الله إلى فلسطين.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات