تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الشعب يقر مشروع قانون إحداث وزارة الإعلام الرئيس الأسد: عندما تتمسك بمصالحك الوطنية ومبادئك ربما تدفع ثمناً وتتألم وتخسر على المدى القريب لكن ... الرئيس الأسد يلتقي المشاركين في مخيم الشباب السوري الروسي مجلس الوزراء يؤكد أهمية استنباط أفكار ورؤى تسهم برفع مستوى أداء المؤسسات التي تعنى بالشأنين الخدمي و... الأمن الفيدرالي الروسي يعلن اعتقال 49 شخصا لتورطهم بتمويل إرهابيين في سورية مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش...

السفير عبد الهادي يشارك محافظ دمشق في جولته بمخيم اليرموك

دمشق

شارك السفير أنور عبد الهادي مدير عام دائرة العلاقات العربية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم السبت، بجولة محافظ مدينة دمشق المهندس محمد طارق كريشاتي، إلى مخيم اليرموك للإطلاع على أوضاع المخيم وتوفير الخدمات اللازمة لأهالي مخيم اليرموك.
حيث جال محافظ دمشق والسفير عبد الهادي ضمن شوارع وأزقة مخيم اليرموك وأطلعوا على أوضاعه كما استعموا ضمن جولتهم إلى الأهالي وما ينقصهم من خدمات داخل المخيم.
حيث أكد محافظ دمشق بأنه سيتم تسيير المواصلات إلى المخيم بالإضافة سيتم العمل على فتح
مخبز داخل المخيم ومؤسسة استهلاكية لتوفير احتياجات الأهالي من الغذاء وأيضاً سيتم العمل
على توفير الكهرباء للمخيم كما أنجز بالمرحلة السابقة ضخ المياه لمخيم اليرموك.
وأضاف: بأن توفير الخدمات لمخيم اليرموك يأتي لتشجيع الأهالي بالعودة للمخيم والدولة السورية تولي اهتمامها لعودة الأهالي إلى المخيم ولجميع المناطق التي تعرضت للأضرار نتيجة ما قامت به العصابات الإرهابية.
ومن جهته شكر السفير أنور عبد الهادي الدولة السورية على اهتمامها بمخيم اليرموك والإجراءات التي تقوم بها من توفير خدمات للمخيم وإزالة الأنقاض لتسهيل عودة الأهالي إليه وعودة المخيم كما كان سابقاً وعودته لرمزيته كحق اللاجئين بالعودة.
وأضاف: نحن في منظمة التحرير الفلسطينية ندعم الحكومة السورية في كل خطواتها من أجل تسهيل عودة أهالينا لبيوتهم في المخيم وفي هذا المجال نشكر الحكومة السورية بدأها بتوفير البينة التحتية للمخيم وهذا يساعد على تشجيع أهلنا للعودة بشكل أكبر إليه لان المخيم بالنسبة لنا هو عاصمة الشتات الفلسطيني والتنمسك به هو التمسك بحق العودة إن شاء الله إلى فلسطين.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات