تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الشعب يقر مشروع قانون إحداث وزارة الإعلام الرئيس الأسد: عندما تتمسك بمصالحك الوطنية ومبادئك ربما تدفع ثمناً وتتألم وتخسر على المدى القريب لكن ... الرئيس الأسد يلتقي المشاركين في مخيم الشباب السوري الروسي مجلس الوزراء يؤكد أهمية استنباط أفكار ورؤى تسهم برفع مستوى أداء المؤسسات التي تعنى بالشأنين الخدمي و... الأمن الفيدرالي الروسي يعلن اعتقال 49 شخصا لتورطهم بتمويل إرهابيين في سورية مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش...

برعاية ابو سعدى وبمناسبة عيدي الأم والمعلم تكريم 350 من ذوي الشهداء والجرحى في جرمانا

ريف دمشق:

برعاية وحضور السيد محافظ ريف دمشق المحامي صفوان أبو سعدى وبمناسبة عيدي الأم والمعلم أقامت جمعية أسر الشهداء بريف دمشق حفلاً تم خلاله تكريم اكثر من 350 من ذوي الشهداء والجرحى في مدينة جرمانا
وحضر حفل التكريم الرفيق أمين فرع الحزب المهندس رضوان مصطفى والسيد اللواء بسام بري مدير مديرية شؤون الشهداء والجرحى والرفيق عضو قيادة فرع الحزب الرفيق حامد ابو خليف وعدد من رجالات الدين الإسلامي والمسيحي وعدد كبير من المسؤولون في الحزب والدولة

بدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء ثم النشيد العربي السوري وعرض برومو خاص بهذه المناسبة يعكس القيم النبيلة للشهادة الخالدة ومكانتها في وطننا.

والقى السيد المحافظ كلمة بدأها بالترحم على ارواح شهداء سورية والتمني بالشفاء للجرحى وبالعودة الميمونة للمفقودين، واعرب عن سعادته وفخره بالتواجد في هذا الحفل الذي يضم أهل اشرف واكرم وأنبل بني البشر الذين قدموا أغلى ما يملكون فداءً لسورية الوطن كي تبقى حرة عزيزة .. واضاف: ودائما نردد مقولة قائد الوطن السيد الرئيس بشار الاسد: إن دماء الشهداء لن تذهب هدراً، ليس انتقاماً بل إحقاقاً للحق، واليوم قد اينعت هذه الدماء الطاهرة نصراً مدوياً واستطاعت أن تصون الأمانة أمانة الآباء والأجداد الذين صانوا لنا سورية الغالية سورية الكرامة سورية العز سورية الأسد، وأشار ابو سعدى إلى مقولة أخرى لقائد الوطن عندما قال منذ سنوات: لن اسمح للتاريخ أن يسجل أن السوريين تخلوا عن وطنهم، وقد تحقق ذلك، فجيش عظيم وشعب حكيم وقائد شجاع وحكيم استطاعوا أن يحفظوا سورية بفضل تلك القامات والارواح الطاهرة، والتي استطاعت أن تُعلم الجميع في عيد المعلم وهل هناك اكبر وأعظم من صورة الشهيد كمعلم في الانتماء والوطنية والسلام.. وأضاف:نحن في هذه الايام نعيش بذكرى ثورة الثامن من آذار المجيدة وعيد المعلم وعيد الأم هذه الام التي ربت وعلمت واعطت وصنعت هؤلاء الأبطال ولكم مني كل الحب والتقدير والاحترام على ما قدمتم، وايضا كل المحبة للأم الكبيرة سورية الغالية
كما توجه ابو سعدى بالشكر لجمعية أسر الشهداء ولأهالي جرمانا على ما يقدمونه لهذه الشريحة الغالية على قلوب كل السوريين.

رئيس جمعية أسر الشهداء السيد كميل حامد تقدم خلالها بالشكر للسيد المحافظ على رعايته الكريمة لهذا الحفل وعلى كل ما يقدمه للجمعية التي تعنى بذوي الشهداء والحرحى والمفقودين مشيراً الى أن سيادته اعرب عن استعداده لتقديم الدعم لأي فعالية تتضمن تكريماً لشهدائنا وجرحانا كما تقدم بالشكر للرفيق أمين الفرع ولمدير مكتب الشهداء والجرحى على الاهتمام والحضور، منوهاً بأن الجمعية ستتابع أعمالها في الوقوف الى جانب اهالي الشهداء والجرحى مبيناً أنه سيتم تكريم المزيد من الأسر خلال الفترة القادمة.
وخلال الحفل قدم رئيس الجمعية درعاً “السيف” الذي يرمز للعزة والكرامة العربية الى السيد المحافظ عربون محبة وتقدير لاهتمامه ودعمه الكبير للجمعية وللأعمال التي تقوم بها، كما قدم ارباب الشعائر الدينية والهيئة الروحية في جرمانا درعاً تقديراً وامتناناً على هذه المبادرة الوطنية.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات