تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث مع ممثلي صندوق التعاضد الاجتماعي والتنمية التجربة التنموية للصندوق في ظل تحديات اق... مجلس الوزراء يستعرض واقع تسويق موسم القمح ومتابعة تأمين مستلزمات استلام المحصول في المراكز الحكومية ... المقداد ولافروف يبحثان تطورات الأوضاع في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي الرئيس الأسد يعبر في اتصال هاتفي مع مخبر عن تضامن سورية التام مع إيران في كل الظروف وفد سورية برئاسة المهندس عرنوس يشارك في مراسم تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه مجلس الوزراء يناقش عدداً من القضايا المتعلقة بالاستعدادات النهائية لفتح المراكز وبدء استلام محصول ال... رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوك... الرئيس الأسد يعزي الإمام الخامنئي بوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية عبد اللهيان ورفاقهما استشهاد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان ومرافقيهما في حادث تحطم م... الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها

بنك سورية الدولي الإسلامي.. “الراعي الماسي الأول” لجمعية بسمة

دمشق:

حصل بنك سورية الدولي الإسلامي على “نجمة الراعي الماسي الأول” وذلك ضمن برنامج الرعاة الماسيين الذي أطلقته جمعية بسمة، على هامش حملة دعم الأطفال المصابين بالسرطان لشهر شباط ٢٠٢٣.
ويهدف البرنامج إلى تعزيز الشراكة بين جمعية بسمة، وشركات القطاع الخاص، ويتم تخصيص كامل مبلغ الرعاية لتحمل جزء من نفقات وحدة بسمة التخصصية في شهر شباط أو خلال العام.
وقام أمس الأحد 19 آذار فريق من البنك ترأسه السيد بشار الست الرئيس التنفيذي لبنك سورية الدولي الاسلامي، برفقة السيدة سهير بولاد رئيس مجلس إدارة جمعية بسمة وفريق من الجمعية، بجولة ضمن وحدة بسمة التخصصية في مشفى البيروني، للاطلاع على سير العمل، كما التقوا عدداً من الأطفال وذويهم، وتم استعراض الخدمات التي تقدمها الوحدة والكلف العالية للتشغيل. كما اطلعوا على نجمة الرعاية الماسية الخاصة بالبنك والتي تم وضعها على حائط الرعاية الماسية، تعبيراً عن عميق الشكر والتقدير للبنك ودعمه المستمر لجمعية بسمة.
وفي تصريح للسيد بشار الست الرئيس التنفيذي للبنك تمنى الشفاء العاجل لجميع المرضى، وعبر عن امتنانه للجهود الكبيرة التي تقوم بها جمعية بسمة، سواء من أجل تعزيز وعي المجتمع بمرض السرطان وخطورته، أو من خلال تقديم المساعدات المادية إلى المرضى غير القادرين على تحمل تكلفة العلاج، أو في توفير الدعم المعنوي لذويهم ومساعدتهم على التعامل السليم معهم.
وأكد الرئيس التنفيذي على أن رعاية البنك تأتي في إطار دوره ومسؤوليته المجتمعية الخاصة بدعم الجهات والمؤسسات الوطنية التي تسعى إلى تحقيق الأهداف الإنسانية النبيلة، وهي تعبير عن حس عميق بالمسؤولية الوطنية تجاه القضايا المجتمعية، وفي مقدمتها الرعاية الصحية التي نحرص على دعمها قدر المستطاع، خاصة إلى أولئك الذين يعانون أمراضاً خطيرة مثل مرض السرطان.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات