تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وفد سورية برئاسة المهندس عرنوس يشارك في مراسم تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه مجلس الوزراء يناقش عدداً من القضايا المتعلقة بالاستعدادات النهائية لفتح المراكز وبدء استلام محصول ال... رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوك... الرئيس الأسد يعزي الإمام الخامنئي بوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية عبد اللهيان ورفاقهما استشهاد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان ومرافقيهما في حادث تحطم م... الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها البيان الختامي للقمة العربية في البحرين: وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فوراً ورفع الحصار عنه بمشاركة الرئيس الأسد.. انعقاد أعمال القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة مجلس الوزراء: إطلاق حوارات مهنية مع الاتحادات والنقابات والمنظمات وتعزيز التواصل مع الفعاليات المجتم... أمام الرئيس الأسد.. محافظو دير الزور وريف دمشق وحماة والسويداء الجدد يؤدون اليمين القانونية

انطلاق فعاليات الدورة 143 من مهرجان التسوق الشهري “صنع في سورية” في صالة تشرين الرياضية بالبرامكة

دمشق:

بحضور ورعاية المهندس محمد طارق كريشاتي محافظ دمشق افتتحت اليوم فعاليات الدورة 143 من مهرجان التسوق الشهري “صنع في سورية” الذي تنظمه غرفة صناعة دمشق وريفها، وغرفة تجارة ريف دمشق في صالة تشرين الرياضية بالبرامكة، بحضور الأستاذ غزوان المصري رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها، والمهندس علي المبيض نائب محافظ دمشق، والأستاذ طلال قلعه جي نائب رئيس الغرفة، الأستاذ جورج داود خازن الغرفة، الأستاذ مهند زيد خازن غرفة تجارة ريف دمشق، الأستاذ وليد حورية نائب رئيس القطاع الغذائي، وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي بالمحافظة.

خلال الافتتاح أكد المهندس محمد طارق كريشاتي محافظ دمشق أن مهرجان يتميز بتقديم اصناف متعددة من المنتجات وان ذلك يرضي كل اذواق المستهلكين بالإضافة لطرح المنتجات بهامش ربح بسيط وحسومات كبيرة مؤكداً أن المهرجان يقوم بكسر حلقات الوساطة بين المنتج والمستهلك الأمر الذي يؤدي إلى وصول السلعة إلى المواطن بأسعار منخفضة.

بدوره الأستاذ غزوان المصري رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها أكد على أهمية إقامة المهرجان خلال الشهر الفضيل بهدف تقديم السلع للمواطنين بأسعار مناسبة خاصة أن السلع الموجودة ضمن المهرجان متنوعة وتشمل كافة الأصناف والقطاعات الصناعية وأن المهرجان مستمر لنهاية شهر رمضان المبارك مؤكداً أن الحسومات ستكون جيدة بالتعاون مع الشركات المصنعة من كل المحافظات وليس فقط من دمشق وريفها.

من جهته أكد الأستاذ طلال قلعه جي نائب رئيس الغرفة أن اقامة المهرجان خلال شهر رمضان الغاية منه تقديم الدعم المناسب للمواطن في ظل التضخم الكبير للأسعار الذي تشهده الأسواق الأخرى، من خلال التخفيضات والحسومات حتى نهاية الشهر الكريم، مشيراً إلى الجوائز القيمة للزوار من خلال عمليات الشراء التي تخولهم الدخول بالسحب على الميدالية الذهبية المقدمة من الغرفة والعديد من الجوائز القيمة التي تقدمها الشركات في المهرجان.

يذكر أن المهرجان يضم 135 شركة صناعية وطنية تقدم كل مستلزمات العائلة من المواد التي تحتاجها خلال الشهر الكريم والعيد بحسومات وعروض كبيرة، كما تستمر فعالياته لغاية 20 من الشهر الجاري.

غرفة صناعة دمشق وريفها

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات