تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الشعب يقر مشروع قانون إحداث وزارة الإعلام الرئيس الأسد: عندما تتمسك بمصالحك الوطنية ومبادئك ربما تدفع ثمناً وتتألم وتخسر على المدى القريب لكن ... الرئيس الأسد يلتقي المشاركين في مخيم الشباب السوري الروسي مجلس الوزراء يؤكد أهمية استنباط أفكار ورؤى تسهم برفع مستوى أداء المؤسسات التي تعنى بالشأنين الخدمي و... الأمن الفيدرالي الروسي يعلن اعتقال 49 شخصا لتورطهم بتمويل إرهابيين في سورية مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش...

منها 14 جريمة قتل وجرائم غريبة عبر فيسبوك! … رئيس فرع الأمن الجنائي: جميع الحوادث مكتشفة وإجراءات مشددة للحد من السرقة

أكد رئيس فرع الأمن الجنائي في اللاذقية العميد علي صالح محمد العمل المستمر للحفاظ على الحالة الأمنية في المحافظة وإلقاء القبض على مرتكبي الجرائم والمطلوبين وتقديمهم إلى القضاء لينالوا الجزاء العادل، مؤكداً تنظيم 2390 ضبطاً وكشف 657 جريمة خلال عام 2023.

وذكر العميد محمد أن من بين الجرائم المكتشفة 14 جريمة قتل، 11 جريمة سلب، 3 جرائم خطف 379 جريمة سرقة، 250 جريمة معلوماتية، لافتاً إلى أن جميع الحوادث مكتشفة ومنظم بها ضبوط وتم تقديم الفاعلين إلى القضاء أصولاً.

وشدد رئيس الفرع على ضرورة الحد من الجرائم كافة وخاصة ظاهرة السرقة إذ يتم اتخاذ عدة إجراءات بتكثيف الدوريات ومراقبة المشتبه فيهم وأرباب السوابق على مدار الساعة بدوريات معززة بإمرة ضابط، مقترحاً تكثيف التوعية ضمن المدارس والمؤسسات التعليمية بما فيها الجامعات وذلك لكثرة جرائم المعلوماتية.

وفيما يخص أنواع بعض الجرائم المكتشفة، بيّن العميد محمد أنه تم كشف جريمة قتل لسيدة طاعنة في السن بحي الدعتور خلال 24 ساعة، من خلال المتابعة الفورية والدقيقة وجمع المعلومات، تم تحديد هوية مرتكبي الجريمة خلال ساعات والقبض عليهما وبالتحقيق معهما اعترف أحدهما بالتخطيط لقتل المغدورة «عمته» وسرقة مصاغها الذهبي بالاشتراك مع صديقه، إذ تمت مغافلتها وطعنها بالسكين، مشيراً إلى استرداد المصاغ ومصادرة أداة الجريمة وتقديم الفاعلين إلى القضاء.

كما تم كشف جريمة قتل لسيدة وطفلها في حي بستان الريحان، وخلال 72 ساعة تم الكشف عن الفاعل وهو زوجها، ونتيجة التحقيق وتمثيل الجريمة ذكر أن هناك خلافات زوجية مع زوجته وقام بذبحها وذبح طفلهما بالسكين، وتمت مصادر أداة الجريمة وتحويل القاتل إلى القضاء أصولاً.

القبض على عصابات خطيرة

من جرائم السلب والسرقة كشف فرع الأمن الجنائي باللاذقية عدة جرائم منها سرقة مصاغ ذهبي ومبالغ مالية «دولار وليرة سوريّة» من منازل في شارع أنطاكيا، وتم الاشتباه في شخصين من أرباب السوابق ومراقبتهما وإلقاء القبض عليهما وبالتحقيق اعترفا بجرائم سلب وسرقة مصوغات ذهبية متنوعة ومبالغ مالية وتمت الدلالة عليها وإعادتها لأصحابها وتسليم المجرمين للقضاء.

ومن الحوادث التي كانت تؤرق أهالي اللاذقية، حوادث كسر زجاج سيارات بقصد السرقة، وتمكّن الفرع من القبض على مشتبه فيه خطير ومعه عدد من المتورطين وتقديمهم إلى العدالة، ما ترك أثراً إيجابياً لدى المواطنين بشكل عام.
وخلال العام المنصرم، تم كشف عدة جرائم تزوير، منها لمصدقة تخرج جامعية، وتم كشفها حين مراجعة صاحبها للجامعة وتبين أنها غير مطابقة للسجلات الجامعية، كما تم كشف إيصالات مالية مزورة من أجل كفالة قرض، إضافة لعدة حالات تعامل بالدولار بطرق غير شرعية ومنها تسليم حوالات مالية خارجية غير مشروعة.
وإحدى جرائم التزوير عبارة عن حالة تزوير عقد بيع قام بها شخص بقصد الاستيلاء على شقة معروضة للبيع، وقد قامت سيدة بالادعاء عليه بعد كشفه ومحاولته الاعتداء عليها في المكتب العقاري الذي تعمل فيه، وتم القبض على الشخص واتخاذ الإجراءات القانونية بحقه، كما تم كشف عدة حالات تغيير أرقام تسلسلية للهواتف الجوالة «كسر أي مي».

تهرب جمركي

وأشار رئيس الفرع إلى كشف عصابة تنتحل صفات أمنية للنصب والاحتيال من خلال إيهام بعض الأشخاص بتأجيل الخدمة العسكرية أو الاحتياطية، وعصابة أخرى تقوم بتهريب أشخاص عبر الساحل السوري إلى لبنان مقابل الحصول على مبالغ بالعملة الأجنبية «الدولار»، وتم القبض عليهم وإحالتهم للقضاء المختص.

وفي ملف سرقة الأكبال النحاسية، تم ضبط عدة حالات لسرقة أكبال نحاسية في مواقع متفرقة منها يعود للشركة العامة للكهرباء وأخرى لفعاليات خاصة «لوحات إعلانات» وغيرها، وتم القبض على السارقين وتقديمهم للقضاء، مع الإشارة إلى كشف عدة محاولات للاتجار بالمواد المدعومة ومنها البنزين والمازوت والدقيق التمويني ومصادرة الكميات المضبوطة وإحالة المخالفين للقضاء.

حسابات وهمية

فيما يخص جرائم المعلوماتية، ذكر العميد محمد أنه بإحدى الجرائم تم الادعاء من السيدة «ي، ي» بإقدام مجهول مستخدم حساب وهمي على التشهير بها عبر موقع فيسبوك وتم تعقب الحساب وإلقاء القبض على صاحبه، وتبيّن بأنه عائد لزوجها «ع، ق»، وبالتحقيق معه اعترف بالإساءة لزوجته من الحساب الوهمي بسبب خلافات سابقة بينهما واعترف بعدة جرائم كالتنقيب عن الآثار وبيع أدوات مهربة وتم تقديمه للقضاء المختص. وأشار إلى أنه في جريمة أخرى، ادعت موظفة من جامعة تشرين بإقدام مجهول مستخدم حساب مهني «سوسو إس واي» على التواصل معها عبر تطبيق ماسنجر ويرسل لها كلمات مخلة بالآداب العامة وإرسال مقاطع غير أخلاقية وتم تعقب الحساب وتبيّن أن الفاعل يدعى «م، ع» وهو طالب جامعة وقام بفعلته للتقرب منها لكونه معجباً بها، وتم تقديمه للقضاء.

ولفت إلى إلقاء القبض بالجرم المشهود على شخص يدعى «أ، ش»، يستخدم حساباً وهمياً باسم فتاة، أثناء حضوره من أجل استلام مبلغ مالي بحجة أنه موظف في إحدى المؤسسات ويقوم بتأمين وظائف وتم التحقيق معه واعترف بانتحال صفة وقام بالنصب والاحتيال على عدد كبير من الأشخاص بمبالغ كبيرة بحجة توظيفهم وتقديم المساعدة لهم.

إحدى الجرائم الغريبة، بيّن العميد علي أنه قد ادعت السيدة «ش، أ»، بإقدام مجهول على التواصل معها من رقم خارجي والإساءة لها بكلمات تمس الشرف والعرض، وبتعقب الرقم من قبل المكتب الفني تبيّن أنه يدار من رقم مسجل باسم «ه، ع» وحصر شبهتها بابن شقيقتها «ج، ح» وتم القبض عليهما واعترافهما بالقيام بتلك الأفعال من أجل افتعال واختلاق مشاكل عائلية.

وأشار إلى أنه من خلال متابعة مواقع التواصل الاجتماعي، شوهدت منشورات من حساب وهمي تسيء لهيبة الدولة والنيل منها، ونشر منشورات تثير الفتن والتحريض وتم تعقب الحساب وتم التوصل لصاحبه وتبيّن أنه عائد للمدعو «م، ط»، وجرى القبض عليه واعترافه وتقديمه للقضاء.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات