تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها البيان الختامي للقمة العربية في البحرين: وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فوراً ورفع الحصار عنه بمشاركة الرئيس الأسد.. انعقاد أعمال القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة مجلس الوزراء: إطلاق حوارات مهنية مع الاتحادات والنقابات والمنظمات وتعزيز التواصل مع الفعاليات المجتم... أمام الرئيس الأسد.. محافظو دير الزور وريف دمشق وحماة والسويداء الجدد يؤدون اليمين القانونية الرئيس الأسد يستقبل الدكتورة حنان بلخي المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الـ 15 من تموز القادم موعداً لانتخابات أعضاء مجلس الشعب بمشاركة سورية… غداً انطلاق الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية الـ 33 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بإحداث “الشركة العامة للطرق والمشاريع المائية” الرئيس الأسد يبحث مع الفياض تعزيز التعاون في مجالات مكافحة الإرهاب وضبط الحدود

عادات يومية بسيطة لتحسين الصحة

هناك عادات يومية بسيطة وسهلة التنفيذ يمكن أن تغير الحالة الصحية، وتجعل الشخص أكثر صحة وسعادة، وهي:

– الخروج إلى الطبيعة: إن الخروج للمشي في الطبيعة يعزز الصحة الجسدية ويصفي العقل أيضاً. لذا فإن الخروج لقضاء بعض الوقت وسط الطبيعة الخلابة يساعد على تحسين الحالة المزاجية وتعزيز الصحة البدنية.

– ممارسة الامتنان: قبل أن ينخرط المرء في أنشطة الحياة اليومية، يمكنه أن يخصص بعض اللحظات لممارسة الامتنان. كما يستطيع أن يفكر في الأشياء التي تشعره بالامتنان، سواء كان ذلك صوت ضحك طفله أم دفء شمس الصباح. وإن بدء اليوم بالامتنان يضفي طابعاً إيجابياً على كل ما يليه.

– التأمل: العثور على لحظات من الهدوء يمكن أن يبدو وكأنه ترف. ولكن حتى بضع دقائق فقط من التأمل كل يوم يمكن أن تصنع العجائب للصحة العقلية والعاطفية.

-انتقاء المأكل والمشرب: ما يضعه المرء في جسمه مهم، ويبدأ ذلك بمعرفة ما يوجد في أي أطعمة يتم تناولها. قبل وضع العناصر في العربة أثناء تسوق البقالة، ينبغي قراءة الملصقات بغية البحث عن الأطعمة الكاملة وغير المصنعة وتجنب المكونات التي تضر ولا تنفع الجسم مهما كان مذاقها شهياً.

– كميات مناسبة من الماء: إن الماء ضروري للحياة، وبدء اليوم بتناول كوب من الماء يضفي طابعاً صحياً. بعد ساعات من النوم، يشعر الجسم بالعطش ويحتاج للترطيب. لذلك، يجب قبل شرب قهوة الصباح، تناول كوب من الماء المنعش.

– تأخير العالم الرقمي: في العصر الرقمي الذي يعيشه العالم اليوم، من المغري أن يصل الشخص إلى هاتفه لحظة استيقاظه. لكن منح النفس ما لا يقل عن ساعة من الوقت من دون استخدام الهاتف في الصباح يمكن أن يفعل المعجزات للصفاء الذهني.

– التنفس بسهولة: قد يبدو الأمر بسيطاً، لكن يجب العلم بأن أخذ بضع دقائق كلما تيسر على مدار اليوم للتنفس بعمق من خلال الأنف يمكن أن يهدئ الجهاز العصبي على الفور ويقلل من التوتر.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات