تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث مع الأمير محمد بن سلمان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها البيان الختامي للقمة العربية في البحرين: وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فوراً ورفع الحصار عنه بمشاركة الرئيس الأسد.. انعقاد أعمال القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة مجلس الوزراء: إطلاق حوارات مهنية مع الاتحادات والنقابات والمنظمات وتعزيز التواصل مع الفعاليات المجتم... أمام الرئيس الأسد.. محافظو دير الزور وريف دمشق وحماة والسويداء الجدد يؤدون اليمين القانونية الرئيس الأسد يستقبل الدكتورة حنان بلخي المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الـ 15 من تموز القادم موعداً لانتخابات أعضاء مجلس الشعب بمشاركة سورية… غداً انطلاق الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية الـ 33 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بإحداث “الشركة العامة للطرق والمشاريع المائية” الرئيس الأسد يبحث مع الفياض تعزيز التعاون في مجالات مكافحة الإرهاب وضبط الحدود

“السباحة لم تعد للجميع”.. الأسعار في المسابح الخاصة قد تصل الى 135 ليرة 

مع دخول فصل الصيف ودفء الأجواء، يبدأ الناس بارتياد المسابح، لكن الملاحظ هذا العام أن أسعار الدخول إليها ارتفعت عما كانت عليه خلال السنوات الفائتة.

وفي جولة على بعض المسابح في دمشق، لوحظ أن الأسعار متباينة بين مسبح وآخر.

وقال مدير مسبح مدينة الجلاء الرياضية عبود عبود : “المكتب التنفيذي حدد أسعار الدخول إلى المسابح بـ 25 ألف ليرة عن كل يوم سباحة ولمدة ساعتين؛ باستثناء أيام العطل الرسمية والأعياد فإن رسم الدخول يصبح 30 ألف للشخص الواحد ولكافة الأعمار”؛ مشيراً إلى أن رسم الدخول ارتفع عن العام الماضي حوالي 50% فسابقاً كان يتراوح بين 10 إلى 15 ألف، متابعاً: “أما مدارس تعليم السباحة للأطفال من عمر5-12 سنة فرسم الدخول إليها 400 ألف عن ثلاثة أشهر أما التسجيل لمدة شهر واحد فالرسم 150 ألف للطفل الواحد”.

بدوره، مصدر في مسبح مدينة الشباب في منطقة المزة، قال: “يتم التجهيز حالياً للموسم الصيفي الحالي لاستقبال الذين يرغبون بممارسة السباحة ورسم الدخول ارتفع من 20 ألف إلى 35 ألف وبمعدل سباحة لمدة أربع ساعات مقسمة على فترات صباحية من 6 صباحاً وحتى 10، ومسائية من 6 والنصف وحتى العاشرة، باستثناء يومي الخميس والسبت الفترة من 3 عصراً وحتى 6 والنصف مع وجود فترة للسيدات من 11 صباحاً وحتى الثالثة من بعد الظهر من كل يوم من عدا الجمعة الذي يعتبر عطلة رسمية”.

وفي الجهة المقابلة، بيّن مدير مسبح مدينة تشرين الرياضية صالح محمد أن المسبح يستقبل كافة الأعمار لكنهم ينظرون حالياً قرار المكتب التنفيذي من أجل التسعيرة الجديدة، مضيفاً: “أعتقد أنها ستكون قريبة من تسعيرة النوادي الأخرى بمعدل 25-30 ألف للشخص الواحد”.

وبحسب ما رصدناه فإن المسابح الخاصة بالنقابات مثل “منتجع الديماس الخاص بنقابة المهندسين”، فلها حسومات للمنتسبين للنقابة او لحاملي بطاقة نقابة المهندسين، كحسم 50% فمثلاً رسم الدخول 30 ألف ينخفض إلى 15 ألف في حال كان الشخص نقابياً او حاملاً البطاقة.

من جهته، مصدر داخل أحد المسابح الخاصة والموجودة على طريق المطار، أوضح أن رسوم الدخول إليها يتراوح بين 75 ألف ل.س إلى110 آلاف للشخص الواحد ولمرة واحدة؛ مع سباحة لمدة ثلاث ساعات؛ مع العلم أن رسم الدخول كان في العام الماضي إلى المسابح الخاصة يتراوح بين 40-70 ألف حسب الخدمة المقدمة وسوية المسبح.

وفي شهر كانون الأول الفائت رصدنا رسوم الدخولية للمسابح الشتوية في مدينة دمشق، فعلى سبيل المثال تبين أن مسبح “الآب تاون” دخوليته لمرة واحدة تبلغ 70 ألفاً والاشتراك الشهري لـ 24 جلسة بمليون ليرة سورية، أما رسم الدخول إلى مسبح “سبارك” بمدينة الشباب فهو 35 ألفاً والاشتراك الشهري لـ 8 جلسات بـ200 ألف، وفي مسبح “ماغما” في مول شام سيتي سنتر فتبلغ الدخولية الواحدة 50 ألفاً، وفي مسبح تشرين الاشتراك الشهري يبلغ 125 ألفاً.

بانوراما سورية- اثر برس

 

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات