تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يتلقّى برقيات تهنئة من قادة ورؤساء دول عربية وأجنبية بمناسبة الذكرى الثامنة والسبعين لع... الجلاء في ذكراه الثامنة والسبعين… تكريس الاستقلال وخيار المقاومة الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع الرئيس الأسد خلال لقاء مع أساتذة اقتصاد بعثيين من الجامعات العامة: الدعم يجب أن يبقى والنقاش لا يتم ... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم ( 12 ) الخاص بحماية البيانات الشخصية الإلكترونية الرئيس الأسد يصدر مرسومين بتنفيذ عقوبة العزل بحق ثلاثة قضاة

46 مليون ليرة إيرادات عقارات الخط الحجازي خلال العام الماضي … علي: مشروع قطار الضواحي سيساهم في حل مشكلة النقل بين دمشق وريفها

كشف المدير العام للمؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي حسنين علي عن إنتاج المؤسسة 25473 زوجاً من لوحات السيارات خلال العام الماضي، وبلغت إيرادات عقارات مؤسسة الخط الحديدي الحجازي خلال العام الماضي446 مليون ليرة سورية.

وأكد علي في تصريح لصحيفة الوطن انه تم خلال العام الماضي إنجاز الخطة الاستثمارية للمؤسسة، إذ بلغ الإنفاق 166 مليون ليرة سورية بنسبة تنفيذ 166 بالمئة، وإن الاعتماد الأصلي كان 100 مليون ليرة سورية، وتم من خلال هذا الإنفاق انجاز مجموعة من الأعمال منها تجهيز هنكار ومكاتب معمل لوحات السيارات وإعادة تأهيل خط الربوة- دمر– الهامة ومتابعة صيانة محطات الحجاز والميدان والربوة ودمر والهامة وعرطوز ومتابعة شراء مساكن بديلة عن مساكن المخالفات التي تعترض مسار نفق الحجاز القدم وشراء وتجهيز غرف مسبقة الصنع وتعمير قاطرات وعربات ومتابعة عقد الأتمتة حيث يتم تنفيذ توصيل الشبكات (المرحلة العملية).
وأوضح علي أن المؤسسة أنجزت مشاريع الاستبدال والتجديد بقيمة 161 مليون ليرة شملت تطوير خط دمشق قطنا وخط الدير علي درعا والهامة سرغايا وتطوير معمل لوحات السيارات. أما المشاريع الاستثمارية فقد بلغ الإنفاق عليها 166 مليون ليرة.
وأعلن علي أن المؤسسة حققت إيرادات خلال العام الماضي تجاوزت 640 مليون ليرة سورية وأنفقت 491 مليون ليرة وتمكنت المؤسسة من نقل عدد من الركاب في قطار النزهة بين محطتي الربوة ودمر حيث بلغ العدد 3294 راكباً.
وحول مشروع قطار الضواحي قال المدير العام: تأتي أهمية مشروع قطار الضواحي من رغبة المؤسسة في حل مشكلة النقل بين دمشق وريفها نظرا للعدد الكبير من الركاب الذي يتم نقله بمختلف وسائط النقل يومياً، ولان لدى المؤسسة شبكة من الخطوط القائمة في ريف دمشق يمكن تطويرها لتساهم في حل مشكلة النقل، ونظرا لإستراتيجية النقل السككي، وتمت الدراسة ليشمل المشروع عدداً من الخطوط منها محور دمشق دمر الهامة بطول 12 كم، محور دمشق الكسوة الدير علي بطول 30كم، محور دمشق المعظمية عرطوز قطنا بطول 27 كم، محور دمشق مطار دمشق الدولي بطول 30 كم وهو محور جديد وله أهمية كبيرة حيث سيشكل صلة الوصل بين دمشق والعالم عبر مطار دمشق الدولي، وكذلك سيصل إلى مدينة المعارض.
وتقوم المؤسسة بمتابعة تطوير معمل لوحات السيارات الذي صدق على عقده ويحقق المعمل إيرادات لا تقل عن 81 مليار ليرة سورية.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات