تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإحداث وزارة إعلام تحل بدلاً من الوزارة المحدثة عام 1961 تحت عنوان: “الأغلبية العالمية”.. حوار فكري وسياسي خاص لوزير الخارجية الأبخازي إينال أردزينبا مع الرئ... سورية تطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإدانة العدوان الإسرائيلي على أراضيها الرئيس الأسد يتلقّى برقيات تهنئة من قادة ورؤساء دول عربية وأجنبية بمناسبة الذكرى الثامنة والسبعين لع... الجلاء في ذكراه الثامنة والسبعين… تكريس الاستقلال وخيار المقاومة الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع

عودة قروض سكن الإدخار في المصرف العقاري

أكد مدير عام المصرف العقاري السوري أحمد العلي استئناف منح قروض سكن الادخار، مبيناً أن المصرف لم يوقف منح هذه القروض حرفياً، بل ما حصل هو أن الكثير من المدخرين خلال الفترة الماضية لم يحققوا شرط رصيد المكوث الذي اشترطه المركزي لمنح القروض، وأنه بعد قرار المركزي بالتريث في تطبيق رصيد المكوث لمدة عام، أسوة بقروض التسليف والتوفير، يمكن لأي راغب في الحصول على قرض سكن ادخار مراجعة أي فرع للمصرف العقاري والحصول على القرض بكل سهولة، مبيناً أن سقف هذه القروض ما زال خمسة ملايين ليرة، نافياً وجود أي دراسة حالياً لتعديل هذا السقف ورفعه تمشياً مع الظروف الحالية خاصة التبدلات التي طرأت على سعر الصرف.

وعن ملف التسويات وجدولة القروض للمتعثرين من المتعاملين مع المصرف بيّن العلي أن المصرف يعمل على جدولة نحو مليار ليرة لمتعاملين متعثرين، توافقاً مع التسهيلات والمرونة التي ينتهجها المصرف لتحصيل الديون المتعثرة وخاصة أن حجم القروض المتعثرة لدى المصرف تجاوزت 100 مليار ليرة، على حين قيم التحصيلات من هذه الديون تجاوز 40 مليار ليرة خلال العام الماضي كان آخرها تحصيل نحو ملياري ليرة عبر عقد تسوية مع أحد كبار المتعثرين، وأن هناك تفاعلاً لدى العديد من المتعثرين مع الإجراءات الحكومية لتسوية قيم الديون العائدة للمصارف العامة.

وأشار إلى وجود إقبال لدى المتعثرين من المقترضين على تسوية ديونهم لدى المصرف حيث أقر مجلس الإدارة في المصرف خلال جلسة له مؤخراً تسوية عدد من الذمم المالية لعدد كبير من المقترضين المتعثرين حيث سددوا كامل المبالغ والذمم المترتبة عليهم لمصلحة المصرف.

وعما يخص القروض السكنية بيّن العلي أنه لم يرد للمصرف أي تعليمات جديدة حول ذلك .

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات