تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإحداث وزارة إعلام تحل بدلاً من الوزارة المحدثة عام 1961 تحت عنوان: “الأغلبية العالمية”.. حوار فكري وسياسي خاص لوزير الخارجية الأبخازي إينال أردزينبا مع الرئ... سورية تطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإدانة العدوان الإسرائيلي على أراضيها الرئيس الأسد يتلقّى برقيات تهنئة من قادة ورؤساء دول عربية وأجنبية بمناسبة الذكرى الثامنة والسبعين لع... الجلاء في ذكراه الثامنة والسبعين… تكريس الاستقلال وخيار المقاومة الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع

عاصفة شمسية تهدد الانترنت والاتصالات والخسائر المتوقعة بالمليارات

حذر مكتب الأرصاد الجوية البريطاني من ان موجة عواصف شمسية هوجاء قد تدمر أجهزة الكمبيوتر وتعطل شبكات الكهرباء والانترنت والاتصالات إذا ضربت الأرض.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن المركز قوله في دراسة حديثة: إن موجة شمسية عاتية مثل تلك التي ضربت الأرض مرتين أو ثلاث مرات خلال القرنين الماضيين ستكلف الاقتصاد البريطاني نحو 16 مليار جنيه استرليني أي ما يعادل 5ر20 مليار دولار محذرة من تلك العاصفة ودعت إلى الاستعداد لمواجهتها.

وتسبب مثل هذه العواصف الشمسية تولد حقول مغناطيسية كثيفة فوق سطح الأرض قد تحرق بدورها الأجهزة الالكترونية.

يشار إلى أنه في عام 1859 حدثت عاصفة شمسية كبيرة حيث تضاعفت شدة ضوء الشمس لعدة دقائق وأعقب ذلك زيادة كبيرة في المغنطة الأمر الذي أدى إلى نشوء تيارات كهربائية قوية تسببت في احتراق خطوط التلغراف في أوروبا ويخشى الباحثون من حدوث مثل هذه العاصفة الشمسية واحتراق كوابل الضغط العالي والمحطات الفرعية في أرجاء بريطانيا.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات