تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة...

عاصفة شمسية تهدد الانترنت والاتصالات والخسائر المتوقعة بالمليارات

حذر مكتب الأرصاد الجوية البريطاني من ان موجة عواصف شمسية هوجاء قد تدمر أجهزة الكمبيوتر وتعطل شبكات الكهرباء والانترنت والاتصالات إذا ضربت الأرض.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن المركز قوله في دراسة حديثة: إن موجة شمسية عاتية مثل تلك التي ضربت الأرض مرتين أو ثلاث مرات خلال القرنين الماضيين ستكلف الاقتصاد البريطاني نحو 16 مليار جنيه استرليني أي ما يعادل 5ر20 مليار دولار محذرة من تلك العاصفة ودعت إلى الاستعداد لمواجهتها.

وتسبب مثل هذه العواصف الشمسية تولد حقول مغناطيسية كثيفة فوق سطح الأرض قد تحرق بدورها الأجهزة الالكترونية.

يشار إلى أنه في عام 1859 حدثت عاصفة شمسية كبيرة حيث تضاعفت شدة ضوء الشمس لعدة دقائق وأعقب ذلك زيادة كبيرة في المغنطة الأمر الذي أدى إلى نشوء تيارات كهربائية قوية تسببت في احتراق خطوط التلغراف في أوروبا ويخشى الباحثون من حدوث مثل هذه العاصفة الشمسية واحتراق كوابل الضغط العالي والمحطات الفرعية في أرجاء بريطانيا.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات