تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع الرئيس الأسد خلال لقاء مع أساتذة اقتصاد بعثيين من الجامعات العامة: الدعم يجب أن يبقى والنقاش لا يتم ... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم ( 12 ) الخاص بحماية البيانات الشخصية الإلكترونية الرئيس الأسد يصدر مرسومين بتنفيذ عقوبة العزل بحق ثلاثة قضاة الرئيس الأسد يتسلم دعوة من ملك البحرين للمشاركة في القمة العربية القادمة التي ستعقد في الـ16 من أيار... وافق على رفع تعويض طبيعة العمل الصحفي.. مجلس الوزراء يناقش واقع الشركات المدمرة جراء الإرهاب لإعادة ...

12 مراقباً تموينياً قيد التحقيق في طرطوس..

تحدث بعض أعضاء مجلس محافظة طرطوس عن وصول آلات قديمة وعاطلة إلى بعض الأفران في المحافظة مطالبين بالتحقيق في هذا الموضوع.
وتركزت نقاشات الأعضاء خلال الجلسة الثالثة من هذه الدورة على الأسواق ورغيف الخبز والمحروقات وتحدث أكثر من عضو عن موضوع الخلل في وزن الرغيف وجودته وسعر الربطة والازدحام الشديد على الأفران ونقص كميات الدقيق المخصصة لبعض المناطق. وتساءل البعض عن سبب انخفاض وزن ربطة الخبز في الأفران الخاصة وزيادة سعرها عن سعر ربطة الأفران العامة وحدوث تهريب لكميات من الخبز إلى لبنان وبيع الدقيق التمويني في الشارع وعلى البسطات واستخدامه لصناعة الكعك والمعجنات.
وفي موضوع المحروقات أشار الأعضاء إلى نقص كمية المحروقات المخصصة للمركبات والجرارات الزراعية وعدم تخصيص مازوت لمضخات المياه المركبة على الآبار وطالبوا بضرورة زيادة كمية المازوت المخصصة للمناطق الباردة والجبلية وأن تكون صهاريج توزيع المازوت في القرى والمناطق مزودة بجهاز لقراءة البطاقة الذكية.
وتساءل البعض عن الفارق بين أسعار طرطوس وأسعار بقية المحافظات وكذلك الفارق الكبير بين السعر الذي يبيع به الفلاح للبرتقال والليمون في سوق الهال وسعره المرتفع للمستهلك والذي يصل إلى حدود 150 ليرة، ووصف أحد الأعضاء أسواق الهال وما يحدث فيها بالمافيات.
وطالب بعض الأعضاء بإحداث شعبة للتموين في القدموس وتأمين وسائل نقل لإيصال الخبز إلى قرى القدموس وزيادة عدد كوات الخبز في الأفران.
بدوره نفى مدير التجارة الداخلية في طرطوس حسان حسام الدين وجود أي تصريح لوزير التجارة الداخلية حول إلحاق أسواق الهال بمجالس المحافظات الذي تحدث عنه أحد الأعضاء وأشار إلى أن المديرية تقوم بعمل كبير بالنسبة لمشاكل الخبز مؤكداً حل 50 بالمئة من هذه المشاكل، مبيناً أن أي ملاحظة أو شبهة على أي مراقب تمويني ستؤخذ بالحسبان كاشفاً عن إحالة 12مراقباً للتحقيق.
وذكر مدير التجارة الداخلية أن المديرية صادرت خلال الأشهر الماضية 13 طناً من الدقيق التمويني المهرب.

بانوراما طرطوس -الوطن

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات