تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإحداث وزارة إعلام تحل بدلاً من الوزارة المحدثة عام 1961 تحت عنوان: “الأغلبية العالمية”.. حوار فكري وسياسي خاص لوزير الخارجية الأبخازي إينال أردزينبا مع الرئ... سورية تطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإدانة العدوان الإسرائيلي على أراضيها الرئيس الأسد يتلقّى برقيات تهنئة من قادة ورؤساء دول عربية وأجنبية بمناسبة الذكرى الثامنة والسبعين لع... الجلاء في ذكراه الثامنة والسبعين… تكريس الاستقلال وخيار المقاومة الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع

مخالفة أصحاب الأكشاك وطرطوس تناقش توزع الأكشاك وشروط التخصيص

توزع الأكشاك وشروط تخصيصها وخريطة المواقع التي يمكن الاستفادة منها في هذا المجال إضافة إلى بدلات الإشغال والإيجارات والموازنات كان محور الاجتماع الذي عقد أمس الاثنين في قاعة مجلس المحافظة وضم طاقم المحافظة مع رؤساء الوحدات الإدارية بطرطوس وخلال الاجتماع الذي جاء بعد الفوضى الكبيرة التي شهدتها ظاهرة الأكشاك بالمدينة والمناطق تم التأكيد على التقيد بالقرار الصادر عن مشروع جريح وطن بالتعاون بين وزارتي الدفاع والإدارة المحلية والمتضمن شروط التخصيص بما يخص ذوي الشهيد المتزوج والجريح المتزوج والعازب والالتزام بآلية العمل التي وضعها القرار حيث يتم وضع خارطة مكانية عن طريق إعداد خارطة للوضع الراهن والأماكن الممكنة والمقترحة لتوزع هذه الأكشاك بما ينسجم مع الأسس التخطيطية، على أن يتم هذا الأمر خلال 3 أشهر فقط، حيث تشمل الخارطة مواقع لتوزيع الصحف والمنتجات الزراعية والموسمية وتصميم نموذج للأكشاك وأبعادها موحد على مستوى المحافظة مراعياً المعايير الجمالية والوظيفية وبما يتناسب مع المحيط.
وكانت بدأت في بداية شباط الماضي حملة لإزالة جميع الإشغالات العشوائية على الأرصفة في مدينة طرطوس باعتبارها مخالفة لنظام ترخيص هذه الأكشاك، حيث باشر مجلس مدينة طرطوس بالتعاون مع الضابطة العدلية والأمنية بإزالة كل البضائع والمخالفات حول الكشك، حيث يعمل وفق المساحة المرخصة فقط، ولكن انتهى الشهر ومازالت هذه الإشغالات موجودة والبضائع تملأ الأرصفة، بدوره رئيس الشؤون الفنية في مجلس مدينة طرطوس حسان حسن بيّن أن الحملة لم تنته وقد تأخرت بسبب الظروف الجوية والأمطار، منوهاً بأنه تمت إزالة الإشغالات المخالفة، وبالمقابل هناك عدد من المخصصين بأكشاك قاموا بإعادة ارتكاب المخالفات وإشغال الملك العام بما يخالف الترخيص الممنوح، ويتم يومياً تنظيم ضبوط بحقهم والتشميع في بعض الحالات مع التأكيد أن المدينة ستقوم بإلغاء الترخيص في حال التكرار.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات