تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع الرئيس الأسد خلال لقاء مع أساتذة اقتصاد بعثيين من الجامعات العامة: الدعم يجب أن يبقى والنقاش لا يتم ... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم ( 12 ) الخاص بحماية البيانات الشخصية الإلكترونية الرئيس الأسد يصدر مرسومين بتنفيذ عقوبة العزل بحق ثلاثة قضاة الرئيس الأسد يتسلم دعوة من ملك البحرين للمشاركة في القمة العربية القادمة التي ستعقد في الـ16 من أيار... وافق على رفع تعويض طبيعة العمل الصحفي.. مجلس الوزراء يناقش واقع الشركات المدمرة جراء الإرهاب لإعادة ...

إطلاق الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين لعام 2019

بهدف إعداد جيل يواكب التطور التقاني ويسهم في إيجاد حلول تخدم الواقع في مختلف القطاعات أطلقت الجامعة الافتراضية السورية وهيئة التميز والإبداع اليوم مسابقة الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين لعام 2019 وذلك تحت عنوان “قدم اليوم للطفل ما يساعده في التعلم.. وستحصد منه غداً المعجزات”.

ويستهدف الماراثون البرمجي في مراحله وتدريباته فئة الأطفال ممن تتراوح أعمارهم من 8 سنوات إلى 11 سنة وفئة اليافعين ممن تتراوح أعمارهم من 12 سنة إلى 15 سنة.

ويتضمن البرنامج التدريبي للماراثون المقرر تنظيمه في شهر آب القادم خمس مراحل تدريبية وتأهيلية موصفة ومحددة علمياً وزمنياً يتم خلالها إجراء الاختبارات التأهيلية وتقديم التدريب المناسب على مختلف التقانات البرمجية وعلى آليات التفكير المنطقي للأطفال واليافعين في مختلف المحافظات السورية وعلى نحو يساعد في دعم قدرة الشباب السوري والناشئة على المنافسة عالمياً وتوسيع القاعدة الشعبية للبرمجة عند مختلف الشرائح العمرية.

وفي تصريحات قال الدكتور خليل العجمي رئيس الجامعة الافتراضية السورية خلال مؤتمر صحفي في وزارة التعليم العالي: نسعى إلى ترسيخ هذه المسابقة التي بدأت تجريبياً العام الماضي وتطويرها نحو الأفضل لتشمل عدداً أكبر من الأطفال واليافعين وبالتالي المساهمة في نشر الثقافة التقنية بين هذه الشريحة ومساعدة الجيل الرقمي على البدء باكتساب المعرفة الخاصة بهذا المجال مبكراً بطريقة صحيحة وبالتالي الاستفادة منه مهنياً وعلمياً وأكاديمياً في المستقبل.

ولفتت نبوغ ياسين مديرة الأولمبياد العلمي السوري في هيئة التميز والإبداع إلى أهمية الوصول إلى أصغر شريحة عمرية من الطلاب المتميزين في مجال المعلوماتية أو البرمجة ورعايتها ضمن إطار أكاديمي متكامل ونشر الثقافة البرمجية ليس فقط بكيفية استخدام الحاسوب وإنما بطريقة التفكير والتحليل المنطقي مؤكدة ضرورة دعم هذه المهارات عند الأطفال واليافعين وتعزيز فكرة العمل الجماعي وروح المنافسة فيما بينهم.

ورأت الدكتورة فاطمة بدر نائب رئيس الجامعة الافتراضية السورية لشؤون التعلم مدى الحياة أن علم البرمجة لم يعد مقتصراً على اختصاص المعلوماتية في الجامعة وإنما أصبح موجوداً في كل الاختصاصات العلمية وبكل أنماط العمل ومن هنا تأتي أهمية هذه المسابقة بحيث يمكن اكتشاف الأطفال المتميزين بهذا المجال منذ صغرهم وتأهيلهم للمهن التي سيعملون بها مستقبلاً.

وتحدثت سايا غوجل مديرة مركز التعلم مدى الحياة في الجامعة الافتراضية السورية عن أهداف المركز والتي تؤكد على التميز في مجال التدريب الافتراضي والتدريب عن بعد وتوصيل تقنيات المعلومات والاتصالات الحديثة وبما يساعد في تجاوز حدود الزمان والمكان ومتابعة التغيرات السريعة للمهن والعلوم وحاجات سوق العمل للأفراد والمؤسسات ومتابعة احتياجات المجتمع كجزء من دور الجامعة في المسؤولية الاجتماعية والمساهمة في توفير فرص متساوية للتعلم مدى الحياة لشرائح مختلفة من المجتمع.

وقدمت المهندسة مايا تقي مديرة البرنامج التدريبي البرمجي للأطفال واليافعين في الجامعة الافتراضية عرضاً حول الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين لعام 2019 وآفاقه وأكدت أن أهم أهدافه هو رفع المستوى العلمي العام وتعزيز مهارات التحليل المنطقي والتفكير الإبداعي لدى جميع الأطفال واليافعين في جميع المحافظات ودعم المجتمع وتقديم محتوى مفيد في مجال البرمجة والمعلوماتية وتنمية الطلاقة في التعامل مع تقانة المعلومات.

حضر إطلاق المسابقة المهندسة هلا الدقاق رئيسة هيئة التميز والإبداع والدكتور رياض طيفور معاون وزير التعليم العالي لشؤون الطلاب والدكتور محمد مازن محايري معاون وزير الاتصالات والتقانة وعدد من الأكاديميين والمعنيين في مجال المعلوماتية.

وكان 75 طفلاً ويافعاً من مختلف المحافظات السورية شاركوا في الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين الذي أقيم في آب الماضي على هامش المسابقة البرمجية الجامعية في صالة مدينة الجلاء الرياضية بدمشق.

ويهدف برنامج التدريب البرمجي للأطفال واليافعين في الجامعة الافتراضية السورية إلى نشر ثقافة المعلوماتية لدى الجيل الجديد وتعميقها بخطوات مدروسة وذلك تلبية للحاجة العلمية المتنامية لهذه الشريحة ضمن مجال البرمجة والمعلوماتية بما يتلاءم مع سنهم وقدراتهم الذهنية.

كما يخدم برنامج التدريب البرمجي للأطفال واليافعين مبدأ المسؤولية الاجتماعية لمركز التدريب والتعلم مدى الحياة ويتوافق مع رسالة الجامعة الافتراضية السورية في دعم مسيرة التعلم الالكتروني وتعليم الناشئة أصول البرمجة الحديثة وريادة الأعمال لخلق جيل واعٍ منتج وليس مستهلكاً للتكنولوجيا بتطبيقاتها وخدماتها المختلفة وتنمية وتطوير المهارات اللازمة لتصميم وبناء برمجيات الحاسب وتحويل الطلاب من مستخدمين عاديين إلى مبرمجين.

بانوراما طرطوس – سانا

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات