تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

طالبات بكالوريا يطالبن بمركز امتحاني في مدينة بانياس .. ومدير التربية يوضح

اشتكى عدد من طالبات الصف الثالث الثانوي للفنون في بانياس من عدم تقديمهم لامتحانات البكالوريا لهذا العام في مدينتهم.

وبيّنت الطالبات أن “مديرية التربية قامت بتحديد مركز الامتحان في مدينة طرطوس، بحجة أن العدد المتقدم للامتحان قليل”، مردفات “حيث يبلغ عددنا عشر طالبات من المتقدمات لامتحان بكالوريا الفنون لهذه السنة”.

وأشارت الطالبات إلى أن “هناك معوقات تواجههم في تقديم الامتحانات في طرطوس، أبرزها بُعد المسافة وصعوبة تأمين المواصلات وغلائها، على خلفية أزمة المحروقات، والخوف من التأخر عن موعد الامتحان”.

وطالبت الطالبات “بتقديم امتحاناتهم في مركز امتحاني داخل مدينة بانياس سواء كان في مدرسة المعلوماتية أو مدرسة الصناعة أو أي مدرسة أخرى”.

وأوضحت إحدى أمهات الطالبات هيام عون أن “المشكلة الأبرز تكمن في استمرار أزمة البنزين والمازوت للشهر القادم، أي مع شهر الامتحانات والذي يترافق مع شهر رمضان المبارك”.

وأفادت والدة الطالبة عون بأن “أغلب الطالبات يقيمون بريف بانياس البعيد عن مدينة طرطوس مايقارب الساعتين”، مشيرة إلى أن “هناك أعباء مادية ومكلفة بانتظار الطالبات لأجل الوصول إلى مركز امتحاناتهم في مدينة طرطوس بالموعد المناسب”.

وتساءلت والدة الطالبة “إذا كان موعد الامتحان في الساعة الثامنة صباحاً، متى سنرسل بناتنا لتقديم امتحاناتهم في مدينة طرطوس الساعة الخامسة صباحاً؟”.

من جهته، أكد مدير التربية في طرطوس علي شحود أنه “لا يجوز بالقانون افتتاح مركز امتحاني لعشر طالبات، وبالتالي تم استقدامهم إلى مدينة طرطوس لتقديم الامتحان وفق القوانين والأنظمة”.

وتابع شحود قائلاً: “لا مجال للتعاطي بهذا الموضوع إلا ضمن هذا الإطار”، مضيفاً “كنا نأمل مساعدة الطالبات، ولكن هذا العام هناك لوائح وزارية تم وضعها ومديرية التربية في طرطوس التزمت بها، ولا يمكنها أن تخالف هذه اللوائح التي تعد على مستوى القطر”.

وأوضح شحود أنه “ليتم افتتاح مركز امتحاني يجب أن لا يقل عدد المتقدمين إلى الامتحانات عن 40 طالباً”، مردفاً أن “افتتاح مركز امتحاني ليس بهذه السهولة لأنه يتطلب يومياً نقل أسئلة وأشياء كثيرة تترتب على هذه المسألة”.

يُذكر أن الامتحان العملي لبكالوريا الفنون يبدأ في السادس والعشرين من شهر أيار القادم، أما فيما يتعلق بالامتحان النظري فإنه مقرر في التاسع من شهر حزيران العام الحالي.

بانوراما طرطوس – تلفزيون الخبر

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات