تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع التقوى بدمشق الرئيس الأسد يؤكد خلال لقائه عدداً من كبار علماء الشام دور المؤسسة الدينية بترسيخ الاستقرار من خلال ... الرئيس الأسد والسيدة الأولى يشاركان في إفطار جماعي بالمدينة القديمة في طرطوس الرئيس الأسد يلتقي المدرسين الفائزين بالمراتب الأولى في المسابقة العلمية التي أقامتها وزارة التربية الرئيس الأسد يلتقي ضباطاً متقاعدين: استثمار النضج والمعرفة والخبرة المتراكمة لخدمة الدولة والمجتمع الرئيس الأسد خلال لقاء مع أساتذة اقتصاد بعثيين من الجامعات العامة: الدعم يجب أن يبقى والنقاش لا يتم ... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم ( 12 ) الخاص بحماية البيانات الشخصية الإلكترونية الرئيس الأسد يصدر مرسومين بتنفيذ عقوبة العزل بحق ثلاثة قضاة الرئيس الأسد يتسلم دعوة من ملك البحرين للمشاركة في القمة العربية القادمة التي ستعقد في الـ16 من أيار... وافق على رفع تعويض طبيعة العمل الصحفي.. مجلس الوزراء يناقش واقع الشركات المدمرة جراء الإرهاب لإعادة ...

1622 فرصة عمل قدمتها «دائرة الجرحى» في طرطوس تخصيص 40 مقسماً في المنطقة الصناعية و500 فرصة عمل في مشروع «أتمتة» الدعم الحكومي

تزامن انطلاق مشروع دعم جرحى الجيش العربي السوري وقوى الأمن الداخلي في محافظة طرطوس مع إحداث دائرة الجرحى بداية عام 2015 بغية تقديم الدعم الصحي والمعيشي والمعنوي لجرحانا الأبطال المسرحين بحكم الإصابة، وفق رؤية وخطة عمل تم تحويلها إلى هدف استراتيجي تمت تسميته «رضا الجريح» وانبثقت منه أهداف تكتيكية وأخرى تشغيلية يجري تنفيذها بالتكافل بين الدولة والمجتمع الأهلي من خلال حساب تم افتتاحه في المصرف التجاري السوري ومن خلال استثمار كل الظروف المحيطة وفرص العمل المتوافرة.
قاعدة بيانات
مدير دائرة الجرحى في محافظة طرطوس ربيع إبراهيم أوضح آلية عمل الدائرة القائمة على عاملين: أولهما خطة العمل، وثانيهما إعداد قاعدة بيانات متكاملة، وذلك لتكوين أداة عمل، حسب إبراهيم، تعتمد على الأتمتة، لتحقيق العدل والمساواة والشفافية والدقة في توزيع الدعم وتابع إبراهيم: تم إعداد ملف إلكتروني وورقي لكل جريح بعدد إجمالي يصل إلى 5300 جريح حتى تاريخه، حيث يبلغ عدد الجرحى من نسبة عجز 40{c8c617d2edb5161bfb40c09fc1eef2505eac4a7abf9eb421cef6944727a2654c} وما فوق 1948 جريحاً، إضافة لتصنيف الجرحى إلى شرائح لتسهيل تنفيذ الرؤية والأهم تحقيق رضاهم.
فرص العمل
عن الخدمات المقدمة للجرحى على مبدأ «علمني الصيد» بيّن إبراهيم أنها تنقسم إلى شقين:
الأول فرص العمل المنفذة لتاريخه، وهي المشاريع التنموية نفذ منها 453 مشروعاً «منحة السيد الرئيس» ومشاريع الأمانة السورية 38 مشروعاً «منحة جريح وطن» ومشاريع تنموية من الجمعيات الأهلية 86 مشروعاً، إضافة لتعليم مهنة الحدادة والنجارة وتوزيع عدة عمل لـ66 مستفيداً، وتعليم مهنة تربية النحل والحصول على خلايا نحل ومستلزماتها لـ 89 مستفيداً، وأضاف إبراهيم: بلغ عدد المعينين في دوائر الدولة نحو 91 مستفيداً، بينما تم منح 319 قرضاً تنموياً، و389 رخصة كشك، وبلغ عدد الحاصلين على معدات زراعية 97 مستفيداً لتكون المحصلة النهائية لفرص العمل المقدمة 1622 فرصة عمل، وتطرّق إبراهيم للشق الثاني المتعلق بالفرص المستقبلية الجاري العمل على تنفيذها، حيث تم تخصيص 40 مقسماً لمصلحة الجرحى في المنطقة الصناعية والحرفية في طرطوس، وتمت دراسة تنفيذ بناء على هذه المقاسم بمساحة إجمالية 6241 متراً مربعاً بهدف توفير مئات فرص العمل للجرحى، وعدّ إبراهيم هذا المشروع مولداً لمشاريع صغيرة أخرى ستسمح للجرحى بإحداث مشاريع خاصة بهم تكمل تنفيذ الرؤية الموضوعة لتأمين فرص عمل إضافية لكل جريح مسرح بحكم الإصابة، مشيراً إلى أهمية مشروع أتمته الدعم الحكومي عن طريق البطاقة الذكية، الذي سيؤمن 500 فرصة عمل للجرحى، حيث تم وضع معايير وأسس للوظائف الناتجة عن هذا المشروع، وسيتم التكليف بها وفق إعلان ومحاضر ونشر الإعلان في لوحة الإعلانات في الأمانة العامة والوحدات الإدارية.
الخدمات المعيشية والصحية
خدمات كثيرة تقدمها الدائرة للجرحى على المستوى المعيشي، حسب إبراهيم، أهمها تأمين سلة غذائية إلى منازلهم كل شهرين، إضافة لتعبيد وتزفيت كل الطرق المؤدية إلى منازل جرحى العجز التام والعمل على منح إعانة مالية لمعالجة الحالات الطارئة مضيفاً: تقوم الدائرة بمنح عدادات مياه وكهرباء على نفقة المحافظة للجرحى الذين بدؤوا بتأسيس منازل أو مشروع تجاري، والعمل على مساعدتهم بتأمين واستكمال وترميم عدد من المنازل، والتوجيه بمنحهم الأولوية في الخدمات المقدمة من كل الجهات العامة وفق الإمكانات المتاحة، أما في الجانب الصحي فقد أكد إبراهيم تأمينها من خلال مديرية الصحة ومشافي الدولة بشكل كامل، حيث تتدخل المحافظة في تأمين تغطية التكاليف لأعمال استشفاء غير موجودة لديهم كـ حالات التجميل عند الضرورة، إضافة لإجراء عمليات زرع خلايا جذعية في لبنان على سبيل التجربة ومراقبة النتائج.
خدمات ترفيهية ومعنوية
وختم مدير دائرة الجرحى في محافظة طرطوس حديثه بالتأكيد على إيلاء الجانب الترفيهي والمعنوي الخاص بالجرحى كل الاهتمام المطلوب، لافتاً إلى تنظيم 8 رحلات ترفيهية لجرحى العجز التام، إضافة لاستعمال مجموعة من قنوات التواصل على شبكة التواصل الاجتماعي بين الجرحى والدائرة، الأمر الذي ساهم في تسهيل تقديم الطلبات وزرع الثقة في نفوس أبطالنا بأن تضحياتهم محل تقدير ومحبة من سيد الوطن ومن مؤسسات الدولة.
نادي الجرحى
تم التواصل مع الجريح سامي ملحم- مؤسس نادي جرحى الجيش العربي السوري في طرطوس الذي قال: أصبت في نهاية العام 2013 خلال مهمة في منطقة أوتوستراد حرستا كانت آخر مهمة لي، حيث تعرضت لضياع بعضلات الظهر، وقطع العصب الأيمن، إضافة لكسر عنق الفخذ وبقيت سنة ونصف السنة في المنزل، انحصرت فيها حياتي بين غرفة المشفى وغرفة منزلي، مضيفاً، خلال هذه الفترة أصابني الضعف واليأس ولاسيما أنني كنت أواجه صعوبة في الحركة وحالتي استدعت تقديم المساعدة لي حتى في حال أردت تغيير وضعية نومي في السرير، وفي يوم من الأيام زارتني مجموعة من أصدقائي المقربين، ونظراً لعلمهم بمدى حبي للبحر طلبوا أن يصطحبوني إلى البحر، وتابع ملحم وافقت بعد إصرارهم وخرجت معهم إلى شرفة منزلي عندها انتابني إحساس وكأني انتقلت من السجن إلى الحياة فخلال سنة ونصف السنة وهي فترة مكوثي في المنزل أدمنت روائح المعقمات و«السبيرتو»، وتعايشت مع هذا الوضع لكن عندما خرجت من الغرفة تنشقت هواء جديداً، وأحسست بأنه يجب أن أتابع الحياة وألا أقف عند إصابتي، وتابع ملحم: في هذه اللحظة قررت نقل ما شعرت به لكل جريح ومساعدتهم للخروج من الحالات المشابهة لحالتي، وهنا ولدت لدي فكرة تأسيس نادي جرحى الجيش العربي السوري.
دعم نفسي
الجريح ملحم طلب لقاء محافظ طرطوس الذي أبدى استعداده غير المحدود لتقديم الدعم اللازم، حيث بدأ النادي بتقديم خدماته للجرحى المتمثلة بالدعم النفسي وتنظيم الرحلات.

بانوراما طرطوس – تشرين

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات