تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء يطلب من الوزارات المعنية التنسيق مع الفعاليات الاقتصادية والتجارية والأهلية لإطلاق الأس... افتتاح أعمال اللجنة السورية العراقية المشتركة.. الوزير الخليل: سورية ترغب في تطوير علاقات التجارة ال... اجتماع لوزراء داخلية الأردن وسورية والعراق ولبنان لبحث جهود مكافحة المخدرات الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بالإعفاء من غرامات رسوم الري وبدلات إشغال أملاك الدولة واستصلاح الأرا... الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (3) الخاص بإحداث وحوكمة وإدارة الشركات المساهمة العمومية والشركات المش... السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الى هيئة التميّز والإبداع:الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون... الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المن... دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي في ريف دمشق الدفاعات الجوية تسقط طائرتين مسيرتين غربي دمشق دخلتا من اتجاه الجولان المحتل اطلاق برنامج دعم شحن الصادرات الصناعية السورية

وزارة التجارة الداخلية تطالب جهازها الرقابي بملاحقة التجار حتى مستودعاتهم

في توجيه جديد ضمن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة والوزارات المعنية في تأمين الأسواق المحلية وتفعيل الضابطة الرقابية أصدر وزير التجار الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عاطف النداف قراراً طلب بموجبه من كافة مديريات التجارة الداخلية في المحافظات, ضرورة العمل على توجيه دوريات جهاز حماية المستهلك للعمل على متابعة مستودعات المستوردين والمنتجين , وتجار الجملة والتدقيق بحركة مبيعاتهم , من خلال الفواتير المتداولة , وسجلات المبيع , وبالأسعار المحددة أصولاً وبمؤازرة الجهات المختصة , واتخاذ الإجراءات القانونية , وأشد العقوبات الرادعة بحق المخالفين وفق النصوص القانونية التي حددها القانون رقم 14 للعام 2015 والقرارات الصادرة بموجبه .
وتوضيحاً لذلك أكد معاون وزير التجارة الداخلية المهندس جمال شعيب في تصريح ان هذا القرار يأتي ضمن سلسلة من الإجراءات التي اتخذتها الوزارة والجهات التابعة من أجل حماية السوق المحلية , سواء من حيث تأمين متطلباتها من المنتجات والسلع الأساسية لزوم معيشة المواطن اليومية , وخاصة السلع الغذائية والخضروات واللحوم وغيرها من المواد, أم من خلال الدور الرقابي الذي تمارسه الوزارة والجهاز التابع لها في المحافظات, وذلك بقصد فرض الحماية التي تسمح بتأمين انسياب السلع من المصدر الأول وصولاً إلى المستهلك , بشكل يتماشى مع الظروف الحالية وطبيعة الأزمة التي نعيشها حالياً , وخاصة لجهة الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الحكومة للتصدي لوباء الكورونا , إضافة إلى منع استغلال التجار للظروف الحالية ومنع حالات الاحتكار ومعالجتها وفق الأصول القانونية .

تشرين

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات