تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر المرسوم التشريعي الناظم لشؤون ذوي الإعاقة تبادلا التهاني بمناسبة الذكرى الثمانين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين … الرئيس الأسد: ثبات ... أمر إداري بإنهاء الاستدعاء والاحتفاظ للضباط الاحتياطيين ولصف الضباط والأفراد الاحتياطيين الرئيس الأسد يدلي بصوته في انتخابات أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الرابع بأحد المراكز الانتخابية ب... استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها

خلال اجتماعه التقييمي مع مؤسسة التبغ.. وزير الصناعة يؤكد على إنشاء خطوط تصنيعية جديدة حسب نوعية زراعة المنتج وبمواصفات عالمية

بانوراما سورية- وفاء فرج:
رأى وزير الصناعة زياد صباغ، أنّ ما يميز واقع عمل المؤسسة العامة للتبغ أنّ مدخلات الإنتاج أكبر من الطاقات الإنتاجية المتاحة، موجهاً بالعمل على إنشاء خطوط تصنيعية جديدة، ومركزاً على أهمية اختيار خبراء إنتاج من ذوي الخبرة والنزاهة لضمان حق المزارعين، منوها الى أنّ الوزارة تتابع الإجراءات التي تم اتخاذها حول ملف الحريق الذي حدث في المستودع التابع لمؤسسة التبغ بالقرداحة وبانتظار نتائج التحقيقيات التي تجري حالياً.
وشدد صباغ ، خلال الاجتماع الذي ترأسه صباح اليوم مع مجلس إدارة المؤسسة العامة للتبغ والمدراء المركزيين على أهمية أن يكون خبير انتاج التبغ من ذوي الخبرة والكفاءة والنزاهة والمصداقية، مبيناً أنّ انعدام الخبرة والنزاهة سينعكس بشكل سلبي على الفلاح وهذا أمر غير مقبول.
ولفت صباغ ، الى أنّ الانطلاق في العملية الإنتاجية الصحيحة يبدأ من تغيير آلية وذهنية التفكير للبدء بالعمل بالشكل الأمثل، مشيراً إلى أنّ موضوع التراتبية الوظيفية هو جزء هام من مشروع الإصلاح الإداري، ومشدداً على ضرورة أن يأخذ كل مدير دوره ويتحمل مسؤوليته.
وأكد أنّ ما يميز مؤسسة التبغ عن غيرها من المؤسسات هو أنّ الإنتاج أكبر من الطاقات الإنتاجية، موجهاً بالعمل على إنشاء خطوط تصنيعية جديدة حسب نوعية زراعة المنتج في كل منطقة.
وقال : سيتم إعادة تشكيل المجلس الاستشاري في الوزارة وتفعيله، موجهاً المدراء المركزيين في الوزارة بضرورة إعداد تقرير شهري مفصل عن عمل كل مؤسسة ضمن الاختصاص.
وطلب ايلاء عامل الإنتاج اهمية في أي مؤسسة وتقديم الدعم الكافي له كون وجوده هو أساس عمل الوزارة، موجهاً بضرورة التفكير بإيجاد طرق جديدة لدعمه من خلال إعادة دراسة موضوع الحوافز، لافتاً إلى أهمية الالتزام بآلية عمل الدورة المستندية الجديدة التي تم تطبيقها بداية الشهر الجاري، وإعادة النظر بموضوع العقارات التي تعود ملكيتها لوزارة الصناعة، مشيراً إلى أهمية التعامل بشفافية مع الإعلام الوطني الحكومي والخاص.
وأضاف صباغ أنّه بعد الانتهاء من اللقاءات التقييمية مع المعنيين في مؤسسات الوزارة، سيتم التوجه إلى قضايا أكثر عمقاً ترتبط بالواقع الإنتاجي والفني والتسويقي، بحيث يكون الدور الأساسي فيها للمدراء المركزيين والمدراء العامين في المؤسسات.
حضر الاجتماع معاوني الوزير ومستشاريه والمدراء المركزيين في الوزارة.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات