مجلس إدارة المؤسسة العامة للإسكان يوافق على آلية تخصيص الجمعيات التعاونية السكنية بعدد من المقاسم المعدة للبناء.. ويمنح مهل جديدة واخيرة للمتأخرين( غير المنقطعين) عن تسديد التزاماتهم المالية

بانوراما سورية:

وافق مجلس إدارة المؤسسة العامة للإسكان بجلسته التي عقدها اليوم برئاسة وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف رئيس مجلس الإدارة وحضور أعضاء المجلس على إعطاء مهلة جديدة واخيرة للمكتتبين والمخصصين المتأخرين عن تسديد اقساطهم لنهاية الشهر السادس من العام الجاري ، وذلك بعد أن تم إصدار قرارات الإلغاء لجميع المنقطعين عن تسديد التزاماتهم بشكل متواصل لمدة عامين للسكن الشبابي وثلاثة أعوام للسكن العمالي بعد انقضاء المهلة التي أعطيت لهم لنهاية ٣١/ ١/ ٢٠٢١
وعرض المدير العام للمؤسسة العامة للإسكان المهندس مازن لحام عددا من المواضيع المتعلقة بالمذكرة المقدمة من لجان التخمين لعدد من العقارات المستملكة لصالح المؤسسة إضافة لالية تخصيص الجمعيات التعاونية السكنية بحماة بعدد من المقاسم المعدة للبناء في مشروع امتداد ضاحية الوفاء السكنية ، كما تم مناقشة خطة التخصيص للعام الجاري وواقع التنفيذ في كافة فروع المؤسسة ، ومن المتوقع تخصيص / ٦٠٠٠/ مسكن لهذا العام
كما تم استعراض إجراءات الاكتتاب وتسديد الدفعات لشاغلي ومستحقي السكن البديل الذي تكفلت بادارته ومتابعته المؤسسة لصالح محافظة دمشق .
كما تمت الموافقة على ما اقترحه صندوق التعاون في المؤسسة العامة للإسكان بخصوص تقديم مجموعة من المستلزمات لمركز خدمة المواطن لقاء رسوم محددة ريثما يصدر قانون خاص لكافة مراكز خدمة المواطن يحدد من خلاله ألية استيفاء الرسوم المالية .
أكد الوزير على اهمية التزام المكتتبين والمخصصين بتسديد التزاماتهم المالية ضمن المدة الممنوحة لهم لكي لا يؤثر على خطة التمويل وبالتالي يؤخر تنفيذ المشاريع السكنية لافتا إلى ضرورة متابعة العمل وتوجيه الجهات المنفذة للمشاريع السكنية بزيادة وتيرة العمل ورفع نسب الإنجاز وإلزام فروع المؤسسة بوضع خطة زمنية لتسليم المساكن المخصصة وتقصير المدة الزمنية بين التخصيص والتسليم مما ينعكس إيجابا على المواطن والمؤسسة بأن واحد ، كما وجه عبد اللطيف إدارة المؤسسة باتخاذ كل ما يلزم لإنجاز مشروع السكن البديل بالشكل الأمثل وضمن البرنامج الزمني المحدد .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات