بحضور عرنوس «الاتصالات» و«المركزي» يطلقان خدمة الدفع الإلكتروني عبر الهاتف الخليوي لتوفير الخدمات للمواطنين بأقل تكلفة وجهد … رئيس الحكومة: بتوجيه من الرئيس الأسد اعتماد التحوّل الرقمي كهدف من أهداف الحكومة

تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء حسين عرنوس أطلقت أمس وزارة الاتصالات والتقانة ومصرف سورية المركزي خدمات الدفع الإلكتروني عبر شركتي الاتصالات الخلوية سيرتيل وMTN. في قاعة المتنبي في فندق داما روز بدمشق.
وفي تصريح لـلصحفيين أكد رئيس مجلس الوزراء حسين عرنوس أن هذا اليوم نعتز به وبتوجيه من سيد الوطن بالسعي على العمل بالدفع الإلكتروني واعتماد التحول الرقمي كهدف من أهداف الحكومة وبجهد كبير من كل الجهات في الاتصالات وحاكم مصرف سورية المركزي نعمل بكل ما نستطيع للوصول إلى هذه اللحظة.
وبيّن رئيس مجلس الوزراء أن إطلاق خدمة الدفع الإلكتروني من خلال شركتي الاتصالات سيريتل وMTN تعتبر خطوة كبيرة تتبعها خطوات لاحقة وكما سمعتم في المؤتمر سيكون خلال فترة قريبة إطلاق الدفع الإلكتروني من خلال ربط المصارف مع شركات الصرافة وعدة جهات أخرى.
ولفت عرنوس إلى أن كل دورنا اليوم ينحصر نحو تشجيع عملية الدفع، لافتاً إلى أن أغلب المواطنين في سورية يمتلكون هواتف جوالة وأتيحت هذه الخدمة على ساحة الوطن بأبسط الأجهزة المملوكة من أي شخص وهذا الموضوع من الواجب أن تقابله الجهات التي ستستخدم الدفع وبالتالي سنعمل على هذا الموضوع بنشر ثقافة قبول هذا الدفع من قبل الزبائن ومن قبل التجار ومن عدة جهات وهذا هدف وضعته الحكومة وعملية الحكومة الإلكترونية والدفع الإلكتروني، الحكومة تسير بها بخطا متسارعة وسنصل قريباً إلى ما يليق بالشعب السوري وبقائد الشعب السوري وإن توجيهاته عندما يقول «يعتبر التحول الرقمي هو أحد الوسائل لمكافحة الفساد» سيعجلنا نعمل بكل ما نستطيع لتحقيق هذه الغاية.
وأشار عرنوس إلى أن هذه الخدمات عندما تتوفر هي عبارة عن وسائل راحة للشعب السوري العظيم.
من جهته أكد وزير الاتصالات والتقانة إياد الخطيب أن الدفع الإلكتروني من أهم المؤشرات الحيوية لاقتصادات الدول وهو ما جعل هذه الحكومات تدرك بأن تطوير وتحديث وسائل الدفع والتبادلات المالية من أهم أولويات الحكومات.
وبيّن وزير الاتصالات أن وسائل الدفع التقليدية لم تعد تلبي احتياج هذا العصر الذي يعتبر عصر ثورة الإنترنت، مبيناً أن التطور التكنولوجي سمح في العشرين سنة الماضية للحكومات أن تبتكر وسائل دفع إلكترونية جديدة لم تكن موجودة سابقاً لكنها مضبوطة وسينتج عنها تطور خدمي في التجارة الإلكترونية والتطبيق الإلكتروني عبر الشبكة.
ولفت الخطيب إلى أنه في ظل المواكبة التقنية الحديثة وانتشار الحواسيب والهواتف الذكية المحمولة ومع تطور بنية المصارف وانتشار وازدهار التجارة الإلكترونية بات الدفع الإلكتروني من أولويات الحكومة.
وأشار إلى أن الدفع الإلكتروني يتيح تنفيذ المعاملات المختلفة سواء في البيع أم في الشراء ضمن بيئة آمنة ومضبوطة كما يتيح تحويل الأموال بشكل سريع وفعال مع العديد من المزايا المختلفة أهمها انخفاض التكلفة وتوفير الوقت والمساهمة في زيادة المبيعات وانخفاض تكاليف المعاملات وأهمها هو تلافي الضياع أو الضياع في الأوراق المالية المطبوعة التي تكلف الحكومة المبالغ الكبيرة لطباعتها وكذلك للحد من أساليب النصب والاحتيال.
بيّن حاكم مصرف سورية المركزي محمد عصام هزيمة أنه يتم العمل على زيادة تحقيق أهدافها وعلى زيادة الوصول إلى غاياتنا، لافتاً إلى أنه يتم العمل مع مؤسسات الدولة جميعها وخصوصاً وزارة الاتصالات والهيئة الناظمة لتحقيق ما نحن اليوم بصدد إطلاقه وهو أحد أدوات الدفع الإلكتروني من خلال شركات الاتصالات الوطنية سيريتل وMTN.
ولفت إلى أن هذا العمل تم من خلال عدة مراحل حيث بدأنا بالعمل على منظومة الدفع الإلكتروني منذ سنوات وتمت تهيئة البنية التقنية المصرفية في فترات سابقة من خلال نظام sygs الذي سهل عملية التحويل مابين المصارف.
وأشار إلى أنه سيتم قريباً جداً إطلاق الأدوات المصرفية الخاصة بها من خلال ربط المصارف من جهة وشركات الدفع الإلكتروني المرخصة من جهة أخرى.
من جهته أكد المدير العام للهيئة الناظمة للاتصالات والبريد منهل جنيدي في كلمة له خلال المؤتمر أنه بناء على توجيهات السيد الرئيس بشار الأسد لتمكين التحول الرقمي في سورية وانطلاقاً من رسالتنا في تقديم أفضل خدمات الاتصالات والمعلومات فإن جهود حثيثة بذلت في ورشات عمل مكثفة وتعاون بين جميع الأطراف عبر شركات الخليوي MTN وسيريتل أثمرت عن إطلاق خدمات الدفع الإلكتروني عبر الهواتف المحمولة بمزاياها المختلفة وأهمها توفير الوقت والجهد.
ولفت جنيدي إلى أن هذه الخطوة تعد خطوة إيجابية في غاية الأهمية في تلبية احتياجات المواطنين ومتطلباتها وتسيير أعمالهم بطريقة آمنة وسهلة إضافة للمساهمة في تحقيق نمو على مستويات عديدة ولاسيما تحقيق حكومة إلكترونية ناجحة وفتح آفاق جديدة وواعدة في مجال صناعة تقانة المعلومات وصناعة التطبيقات والخدمات الإلكترونية في سورية إضافة إلى المضي قدماً نحو مواكبة التطور للنهوض بمستقبل وطننا.
بدوره لفت مريد صخر الأتاسي المكلف بمهام المدير التنفيذي في شركة سيرتيل إلى أننا مسرورون بأن تكون شركة سيريتل من الأطراف الرئيسية الداعمة لخطوة جوهرية ستدفع عجلة التطور في سورية إلى الأمام.
مبيناً بأن إطلاق خدمات الدفع الإلكتروني عبر الهواتف المحمولة هي مرحلة فعالة في مجال الاتصالات والمعلومات ستعزز التحول الرقمي نحو الحكومة الإلكترونية بالإضافة إلى أنها خطوة فعالة في التشجيع على صناعة التطبيقات والخدمات الإلكترونية عموماً وبلاشك ستعود بالفائدة على الجميع من خلال تسيير وتسهيل الأعمال بسرعة وأمان.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات